مشناه توراة: الفرق بين النسختين

أُضيف 546 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
بوت:إضافة مصدر من ويكي الإنجليزية أو الفرنسية (تجريبي)
[مراجعة غير مفحوصة][نسخة منشورة]
ط (بوت:إضافة وصلة معادلة، أزال وسم نهاية مسدودة)
ط (بوت:إضافة مصدر من ويكي الإنجليزية أو الفرنسية (تجريبي))
{{مقالة غير مراجعة|تاريخ=أكتوبر 2012}}
{{مصدر|تاريخ=مارس 2016}}
[[ملف:Mishnetorah-1vol-menukad.JPG|تصغير|يسار]]
'''مشناه توراه''' هو مؤلف ديني ضخم كتبه الرابي موسى بن ميمون (رامبم).<ref>{{cite book |last=Birnbaum |first=Philip |year=1944 |publisher=Hebrew Pub Co |isbn=0884824373 |title=Maimonides' Mishneh Torah: Yad Hazakah}}</ref><ref>{{cite web |last1=Touger |first1=Eliyahu |title=Mishneh Torah|url=http://www.chabad.org/library/article_cdo/aid/682956/jewish/Mishneh-Torah.htm|publisher=Chabad.org|author2=Maimonides}}</ref><ref>{{cite book|last=Hyamson|first=Moses|title=The book of adoration (according to the Bodleian (Oxford) codex)|year=1981|publisher=Feldheim|location=Jerusalem|isbn=0873060865|edition=New, corr.}}</ref> وهو أفضل ما كتبه الرابي موسى بن ميمون، وهو أحد المؤلفات الشاملة، والمرتبة والمؤثرة الخاصة بالشريعة بوجه خاص، والتوراة الشفهية بوجه عام، على مدار تاريخ الشعب اليهودي. وهذا العمل يمتاز بنظام صارم لم يكن ملحوظاً حتى وقت كتابته، والرابي موسى بن ميمون أوجد به نظام فهرسي حديث لكل الشريعة. وهذا المؤلف قاطع ولا يدع مجالاً للمناقشات، وأيضا لا يوجد به مصادر تشريعية للأحكام الظاهرة به، وهذا الواقع دفع عدد من تلاميذ الحكماء إلى تأليف مؤلفات روابط تدل حول المصادر الإفتراضية التي استند إليها (رامبم) في أحكامه. بالإضافة إلى تلك المؤلفات كُتب بشأن هذا الكتاب مؤلفات تعليمية وتحقيقية عديدة، وهو يعد من أكثر كتب الشريعة التي تم تحقيقها، سواء بواسطة الحاخامات التقليديين أو بواسطة باحثين معاصرين.
 
==اسم الكتاب==
ولكن مع قبول [[شولحان عاروخ]] ككتاب شريعة من الدرجة الأولى ، إلا ان نجم [[مشناه]] توراة لم يختفِ، وظل في محور النقاش التلمودي. وهو يشكل بشكل خاص تحد دائم حتى أمام المخضرمين من دارسي ال[[تلمود]]، خاصة أسلوب بريسك. وهؤلاء واصلوا –ومازالوا يواصلون-محاولة إسترجاع حداستهم بشأن قضايا التلمود المتناقضة (الحقيقية والمجازية) التي تمثل مصدر غير معيب لتحديث مصطلحات تشريعية. وفي القرن العشرين رأى الرابي أفراهام يتسحاق هكوهين كوك أنه من المهم أن يتم ضم أحكام الرابي موسى بن ميمون وشولحان عاروخ في بنية التلمود في جانب الصفحات وعمل بذلك كثيراً أيضا. وفي وقت لاحق أُقيم لهذا الغرض معهد شريعة واضحة وتوضيح الشريعة. وفي مواضع عدة أضطر طلاب الحاخامات للوصول إلى مذكر يعتقد أن الرابي موسى بن ميمون تراجع عنها. والبحث العلمي يقبل بهذا الزعم فقط إذا كان يوجد به سند في المخطوطات اليدوية الخاصة بمشناه توراة، وفي مخطوطات تفسيره للمشنا، وفي إجاباته الشرعية وكتابات نجله –الرابي افراهام بن موسى بن ميمون.
في الجيل الأخير عدل الرابي ملوفبيتش "الرمبم اليومي" تعليم يومي في مشناه توراه. وهو حدد ثلاثة مسارات تعليم اختيارية ثلاثة فصول في اليوم، فصل واحد في اليوم، أو تقسيم يومي لكتاب الوصايا الخاص بالرابي موسى بن ميمون، وهو التعليم الموصى به للنساء.
== مراجع ==
{{مراجع}}
 
{{تصنيف كومنز|Mishneh Torah}}
{{تذييل يهود ويهودية}}