معهد كارلسروه للتكنولوجيا: الفرق بين النسختين