افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 1 بايت ، ‏ قبل سنة واحدة
ط
clean up، الأخطاء المصححة: ب،ج ← ب، ج، او ← أو، اذا ← إذا باستخدام أوب
== التشخيص ==
 
تقريبًا بالإصابات البسيطة الأكثر وضوحًا، الشأن الأول هو استبعاد أي شيء قد يكون مهدد للحياة بشكل مباشر و صريح ويتم حل ذلك عن طريق التأكد من أن مجرى الهواء مفتوح بشكلٍ كاف وذلك بأن يكون التنفس طبيعي بلا مشقة مع امكانية الإحساس بنبضات الدورة الدموية ويوصف ذلك أحيانًا بثلاث نقاط (أ،ب،جأ،ب، ج) أي مجرى الهواء والتنفس والدورة الدموية، وهذه هي الخطوة الأولى في أي إنعاش بعد ذلك تاريخ وقوع الحادث أو الإصابة يؤخذ بشكل طبي وغذائي ( توقيت آخر تناول عن طريق الفم) والتاريخ السابق يؤخذ من عائلته أو أصدقائه أو حتى معالجيه السابقين وهذه الطريقة في بعض الأحيان تعطي عينة تذكيرية كما وينبغي أن لا يكون الوقت المستنفذ في عملية التشخيص طويلًا والإسراع من قبل مجموعة من التقييم السريري والاستخدام الملائم للتكنولوجيا مثل تشخيص الغسيل البريتوني (DPL) أو الفحص السريري للموجات الفوق صوتية (FAST) قبل الشروع في البطن إذا لزم الأمر فإذا كان الوقت واستقرار حالة المريض مأذون بهما فيمكن إجراء فحص تصوير مقطعي اذاإذا كان متاحًا وتشمل مزاياه تعريف متفوق من الإصابة مما يؤدي إلى درجات الإصابة وأحيانًا الثقة لتجنب أو تأجيل الجراحة
ومن سلبياته الوقت المستغرق للحصول على الصور على الرغم من أن هذا الوقت يقل مع كل جيل من الماسحات الضوئيّة وإزالة المريض من وجهة النظر المباشرة لموظفي الطوارئ أو موظفين الجراحة. مؤخرًا تم تحديد المعايير التي قد تسمح للمرضى المعانين من الصدمات الحادة في منطقة البطن ليتم معالجتها بشكل آمن دون المزيد من التقييم، و من خصائص هؤلاء المرضى ما يلي:
 
'''الصدمة البطنية الحادة في الألعاب الرياضية'''
 
غالبية إصابات التصادم الاتصالي كالصدمات الحادة ومن المفترض ان تكون قد شوهدت في المدرسة الثانوية اوأو الألعاب
الجماعية حيث يتم تدريب الفريق تدريبًا رياضيًا ليركزو على اللعبة وقد يسمح ذلك بالخروج عن المبادئ التوجيهية لدعم حياة
الصدمات المتقدمة في التقييم الأولي بالرغم من أن المبادئ تطبق دائمًا وبالتالي تصبح الأولوية الرئيسية فاصلة للكدمات