افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

 
== سيرته ==
ولد أبو هاشم عبد الله بن محمد بن الحنفية في [[المدينة المنورة]]. أبوه هو [[محمد بن الحنفية]]، وجده لأبيه [[علي بن أبي طالب]]، وأمه [[أم ولد (مصطلح)|أم ولد]]. وقد كان لأبي هاشم منزلة عالية القدر عند [[الشيعة]]، فكانوا يلقونه ويلتفون حوله.<ref name="سعد" /> وقد قال عنه [[ابن شهاب الزهري|الزُهري]] أنه كان يتبع [[سبئيةعبد الله بن سبأ|السبئية]]،<ref name="الذهبي1" /> يجمع أحاديثهم.<ref name="الذهبي2" /><ref name="المزي" /> وقال [[حماد بن أسامة|أبو أسامة]] عنه وعن أخيه [[الحسن بن محمد بن الحنفية|الحسن]]: {{اقتباس مضمن|أحدهما مرجئ، والآخر شيعي}}،<ref name="المزي" /> وقيل أن أبا هاشم أول من ألّف في الإرجاء.<ref name="الذهبي2" />
 
وقد توفي عبد الله بن محمد سنة 98 هـ<ref name="المزي" /> في [[الحميمة]]<ref name="سعد" /> في خلافة [[سليمان بن عبد الملك]]،<ref name="الذهبي1" /> عند [[محمد بن علي بن عبد الله بن العباس]] الذي أوصى له، وصرف شيعته إليه، ودفع إليه كتبه.<ref name="سعد" /><ref name="الذهبي1" /><ref name="المزي" /> وقيل أن وفاته نتجت عن سُمّ دسّه سليمان بن عبد الملك لمن سقى أبا هاشم.<ref name="الذهبي2" />
53

تعديل