مائير كاهانا: الفرق بين النسختين