افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
 
=== 1971-1968: غرائب الفضاء إلى هانكي دوري ===
التقى بوي الراقص ليندسي كيمب في عام 1967 والتحق بدروسه في مركز الرقص في لندن.<ref name=":5">ثيان، هيلين ماري (24 مارس 2015). "Moss Garden". في إوين ديفيريوكس. ديفيد بوي: وجهات النظر الحرجة. روتليدج. ص. 131. https://books.google.co.uk/books?id=UQ2UBwAAQBAJ&pg=PA131#v=onepage&q&f=false</ref> علق بوي في عام 1972 أن اجتماعه مع كيمب كانت عند اهتمامه بالصور"ازدهرت حقا".<ref name=":5"/> "كان يعيش على مشاعره، وكان له تأثير رائع. حياته اليومية كانت أكثر شيء مسرحية رأيت من أي وقت مضى، أبداً. وكانت كل شيء اعتقدت بوهيميا كانت. قد انضمت إلى السيرك!" قال بوي عن كيمب.<ref>بكلي (2005): ص. 41-42</ref> دراسة الفنون الدرامية تحت كيمب، من مسرحية [[طليعية]] و [[تمثيل صامت]] إلى ​​[[كوميديا مرتجلة]]، أصبح بوي مغمور في خلق شخصيات لتقديمهم إلى العالم. في يناير 1968، قام كيمب بتصوير مشهد رقص لمسرحية [[بي بي سي]] (ذا بيستول شوت/The Pistol Shot) في مسرح 625، وكيمب أستخدم بوي مع راقصة، بإسم هيرميوني فارثينجيل؛<ref>بيج، نيكولاس (2 ديسمبر 2011). [https://books.google.co.uk/books?id=nnO_BgAAQBAJ&pg=PT1937#v=onepage&q&f=false The Complete David Bowie]. كتب تيتان.</ref><ref>سانفورد، كريستوفر (5 أغسطس 2009). [https://books.google.co.uk/books?id=OomyGN_btTQC&pg=PA46#v=onepage&q&f=false Bowie: Loving The Alien]. دا كابو برس. ص. 46</ref> الإثنانالاثنان تعارفوا على بعض، وانتقلوا إلى شقة في لندن ليعيشوا معاً. بالعب الغيتارالصوتي، شكلت فارثينجيل فرقة موسيقية مع بوي وجون هاتشينسون؛ مابين سبتمبر 1968 وأوائل عام 1969 قدم القرقة الثلاثية عدد قليل من الحفلات الموسيقية مجمعين معاً [[موسيقى تقليدية]]، ميرسي بيت، [[شعر (أدب)|شعر]] و<nowiki/>[[تمثيل صامت]].<ref>بكلي (2005): ص. 49-52</ref> علاقة بوي مع فارثينجيل أنتهت في أوائل عام 1969عندما ذهبت إلى [[النرويج]] للمشاركة في فيلم، أغنية النرويج؛<ref>هيوود، صوفي (8 يناير 2013). "[http://www.independent.co.uk/voices/comment/david-bowie-has-gone-from-new-to-old-and-what-a-beautiful-thing-it-is-8443239.html David Bowie has gone from new to old- and what a beautiful thing it is]". The Independent.</ref> وذهابها أثرته، والعديد من أغانيه، مثل أغنية "رسالة إلى هيرميوني" و"الحياة على المريخ؟"،<ref>هيتلي، مايكل؛ هوبكنسون، فرانك (24 نوفمبر 2014). [https://books.google.co.uk/books?id=bsC_CAAAQBAJ&pg=PT88&redir_esc=y#v=onepage&q&f=false The Girl in the Song: The Real Stories Behind 50 Rock Classics]. كتب أنوفا. ص. 88.
 
<nowiki>ISBN 978-1-909396-88-3</nowiki>
أنتج بوي الموسيقى التصويرية للعبة كمبيوتر (Omikron) في عام 1999، والذي ظهر فيه بوي وزوجته إيمان كشخصيات. صدر في العام نفسه والتي تحتوي على تسجيلات من لعبة (Omikron)، ألبومه (ساعات/Hours) التي تحتوى على اسم الفائز من "مسابقة الأغنية الألكترونية"، من منافسة على الإنترنت، أليكس غرانت.<ref>بكلي (2005): ص. 466</ref> بإستخدام المكثف للألات الموسيقية، كان الألبوم لحظة خروج بوي من الموسيقى الإلكتروني الثقيلة.<ref>بيرون (2007): ص. 125</ref> جلسات للألبوم المخطط (لعبة/Toy)، والتي تهدف إلى إنتاج نسخ جديدة من بعض أقدم أغاني بوي بالإضافة إلى ثلاث أغاني جديدة، بدأت في عام 2000، ولكن لم يتم الإفراج عن ألبوم أبداً. بوي و (فيسكونتي) تعاونوا معاً لإنتاج ألبوم يضم أغاني جديدة وأصلية بدلاً : النتيجة للجلسات كانت ألبوم (الوثني/Heathen).<ref>بكلي (2005): ص. 488-89</ref>
 
في يوم 25 يونيو عام 2000، قام بوي بظهوره الثاني في مهرجان جلاستنبري في إنجلترا، لعباً 30 عاماً بعد ظهوره الاولالأول.<ref> "[http://news.bbc.co.uk/1/hi/entertainment/805739.stm Bowie ends 'best-ever' Glastonbury]". BBC. 26 June 2000. Retrieved 13 January 2016.</ref> وفي 27 يونيو، قام بوي بالغناء في حفلة موسيقية في مسرح راديو بي بي سي في لندن، والذي صدر ألبوم تجميع أغاني (بوي في البي بي سي/Bowie at the Beeb)، والتي تضمن أيضاً تسجيلات من البي بي سي في فترة مابين 1968 إلى 1972.<ref>تومبسون، ديف (2006). Hello Spaceboy: The Rebirth of David Bowie. ص. 357.</ref> ولدت إبنت بوي وإيمان يوم 15 أغسطس.<ref>بكلي (2005): ص. 485</ref>
 
في أكتوبر 2001، افتتح بوي حفلة لمدينة نيويورك، حفل خيري لصالح ضحايا هجمات [[أحداث 11 سبتمبر 2001]]، مع أداء بسيط من أغنية (سايمون و غارفانكيل/Simon and Garfunkel) "أمريكا/America"، تليه أداء فرقة كاملة لإغنية "أبطال/Heroes". شهد عام 2002 إطلاق سراح ألبوم (الوثني/Heathen)، وخلال النصف الثاني من العام، جولة (الوثني/Heathen). مقام في أوروبا وأمريكا الشمالية، فتحت الجولة في مهرجان الإنهيار السنوي في لندن، والتي عين بوي في ذلك العام مديراً فنياً. ومن بين الأعمال الذي اختارهم للمهرجان كان [[فيليب قلاس]]، فرقة (التلفزيون/Television) وفرقة (ورهليين مدهشيين/Dandy Warhols). فضلاً عن أغنيات من الألبوم الجديد، ظهرت الجولة أغاني من عصر ألبوم بوي (منخفض/Low).<ref>بكلي (2005): ص. 493-95</ref> تلته ألبوم (الواقع/Reality) في عام 2003، والجولة العالمية التي رفقته، بحضور يقدر ب 722,000، حققت أكثر من أي جولة في عام 2004. على المسرح المسرح في [[أوسلو]]، النرويج، في 18 حزيران، تعرض بوي للإصابة في العين من مصاصة ألقاه معجبه، وبعد أسبوع كان يعاني من ألم في صدره أثناء أداءه في مهرجان الإعصار في (شيبل/Scheeßel)، ألمانيا. أعتقد في البداية أن الألم كان من عصب مقروص في كتفه، تم تشخيص الألم في وقت لاحق وأكتشف أن [[دوران تاجي|دوران التاجي]] سدت تماما، الأمر تطلبت [[رأب الوعاء]] في هامبورغ. ألغيت 14 أداء متبقية في الجولة.<ref>بكلي (2005): ص. 504-5</ref> في ذلك العام نفسه، اهتمامه ب([[بوذية]]) أدى إليه لدعم قضية [[التبت]] عن طريق أداء حفل لدعم (التبت هاوس) في نيويورك.<ref> Tenzin Dharpo, "[http://www.phayul.com/news/article.aspx?id=36991 Rock star and a friend of Tibet David Bowie dies]", Phayul.com, 12 January 2016</ref>