برتيتا (فيلم): الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
(إصلاح وسائط قالب:معلومات فيلم)
ط (بوت:تدقيق إملائي (تجريبي))
في شاليه تستيقظ منى راغبة في صنع القهوة لكنها تكتشف فراغ القارورة فتذهب للتسوق وإقتناء مايلزمها وهناك تغوص في ذكريات حبها الأول، الذي بدأ بسوء تفاهم بسيط بينها وبين محاسب الشركة '''ماجد ''' ([[أحمد صفوت]]) ليتحول لحب ورغبة في الإرتباط يرفضها قطعاً والدها ويعارضها رغم ثنائه على جدية وكفاءة '''ماجد ''' المهنية لكن '''منى''' تتشبت به وتتزوجه بمساندة ابن عمها '''طارق ''' ([[أحمد السعدني]]) وزوجته '''وسام''' ([[دينا فؤاد]]) مايجعل والدها يقاطعها ويطرد زوجها محرضاً جل أصدقاءه من رجال الأعمال على عدم تشغيله مايتسبب لمنى في مشاكل تعصف بعلاقتها مع زوجها الذي أصبح يعنفها بقسوة ما دعاها للهرب واللجوء إلى ابن عمها وزوجته مطالبة بالطلاق.
 
تعود '''منى''' لمنزلها على شاطئ البحر لتغوص في كآبة وذكريات الماضي، ذكريات تقطعها بين الفينة والأخرى إتصالاتاتصالات مجهولة من عاشق معجب '''أشرف''' ([[عمرو يوسف]])، يرتبط مع '''منى''' بعلاقة حب [[الرومانسية|رومانسية]] ومع حصولها على [[طلاق|الطلاق]] الذي توصله لها '''وسام''' زوجة ابن عمها '''طارق'''، تصبح '''منى''' حرة ليتتزوجها حبيبها ما إن تنتهي عِدتها مطالباً إياها بترك ال[[شاليه]] والعيش معه على [[مركب]]ه، لكن عند وصولها للبيت لحمل حقائبها تكتشف وفاة والدها وإختفاء زوجها '''أشرف''' وعدم طلاقها قطعاً من زوجها الأول '''ماجد'''.
 
لتبدأ '''منى''' معركة نفسية لإثبات حقيقة ما عاشته من أحداث بمساعدة طبيبها النفسي ([[أحمد زاهر]]) ومحاميها ([[ياسر علي ماهر]]) حقيقة أنها كانت ضحية ال[[خيانة]] وال[[شرف]]، [[المؤامرة]] والغدر، ال[[حب]] والهواجس منذ البداية.