طب نفسي للحالات الطارئة: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
ط (بوت:تدقيق إملائي (تجريبي))
==تقديم الخدمات==
 
يشار عادة للمكان الذي يقدم خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة إلى خدمات الطب النفسي للحالات الطارئة أو وحدات رعاية الطب النفسي للحالات الطارئة أو برنامج الطب النفسي للحالات الطارئة الشامل. الأخصائيون الذين يعملون بالصحة العقلية من مختلف المجالات بما يشمل والطب والتمريض وعلم النفس والخدمة الاجتماعية يعملون في هذه الأوضاع بجانب الأطباء النفسيين وأطباء الطوارئ. في بعض الأحيان تقع المنشئات في مستشفيات الأمراض النفسية أو جناح الطب النفسي أو غرفة الطوارئ موفرة العلاج السريع لكلاً من المرضى الطوعيين أو غير الطوعيين لمدة 24 ساعة في اليوم و7 أيام في الأسبوع. توجد خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة في بيئة محمية لتوفر إقامة بسيطة لمدة يومان أو 3 أيام للحصول علي تشخيص واضح وإيجاد للمريض بديل مناسب من المستشفيات النفسية وتوفير العلاج لهؤلاء المرضى اللذين من الممكن أن تتفاقم أعراضهم خلال مدة بسيطة من الوقت. يعد تشخيص الطبيب النفسي الدقيق أولوية ثانوية مقارنة بالتدخل في أوضاع الأزمات. وظيفة خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة هي تقييم مشكلة المريض وتنفيذ علاج قصير المدى ولا يكون اكثرأكثر من عشرات الجلسات مع المريض وتوفير منطقة انتظار لمدة 24 ساعة وتوفير فريق لتدخل في مكان إقامة المريض واستعمال خدمة إدارة الطوارئ لتفادي أية أزمات اخرى والوعي مصادر العيادات الداخلية والخارجية وتوفير هاتف استشارات لمدة 24 ساعة في اليوم لمدة 7 أيام في الأسبوع .
 
==التاريخ==
يشاع في خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة مرضى يعانون من اعراض الذهان. وقد يكون من الصعب تحديد مصدر مرض الذهان وفي بعض الاحيان يأتي بالمرضى إلى خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة لمعالجة الذهان ويكون قد انقطع عن خطة علاجه السابقة. بينما لا تستطيع خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة تأمين رعاية طويلة لهذا النوع من المرضى ولكنها فقط تستطيع تأمين استراحة قصيرة وإعادة المريض إلى المسؤول عن حالته أو إعادة تقديم علاج نفسي. عند زيارة المريض الذي يعاني من اضطراب عقلي مزمن فإن من الممكن أن تشير وحدة الأزمات إلي وجود مرسب غير مكتشف مثل التغير في السلوك اسلوب العيش أو التحويل في الحالة الطبية. وتلعب هذه التقديرات جزءًا في تطور الخطة العلاجية وإيجادها. قد يعاني الفرد من بداية الهوس الحاد ومن الممكن أن تخضع مثل تلك الحالات للتشخيص من خلال الحصول على تاريخ طبي ونفسي مراضي واستعراض فحص الحالة العقلية وعمل اختبار نفسي والحصول على تصوير عصبي وتحقيق غيرها من القياسات الفيزيولوجيا العصبية. ما يلي هذا انه يستطيع الخبراء بالصحة العقلية أن يقدموا تشخيص مختلف وتجهيز المريض للعلاج. مع الاخد بالاعتبار رعاية المريض فإنه من الصعب تحديد أصل الذهان الحاد بسبب حالة المريض العقلية. على اية حال يصنف الدهان الحاد كحالة طبية طارئة تتطلب اعتناء عاجل وكامل.و يؤدي النقص في تحديده وعلاجه إلى الانتحار والقتل وغيرها من أعمال العنف.
 
'''سوء إستخداماستخدام مادة والافراط والسكر:'''
 
التسمم الشديد سبب شائع آخر لاعراض الذهان ومن الممكن أن تزول هذه الأعراض الحادة بعد مدة من الملاحظه أو علاج الفارماكولوجية النفسية المحدودة . وعلى أية حال مثل هذه المشاكل كمعاقرة الدواء أو سوء الاستعمال من الصعب معالجتها في غرفة الطوارئ كحالة طويلة المدى. قد يتطلب تسمم الكحول الحاد كغيرها من معاقرت المواد إلى تدخل نفسي . وكمثبط للجهاز العصبي المركزي غالبا التأثيرات المبكرة من للكحول وتتمثل بزيادة الثرثرة والدوار والإحباط الاجتماعي غير المقيد. مع الاخذ بالاعتبار ضعف التركيز والأداء اللفظي والحركي والبصري وفقدان الذاكرة قصير المدى والذي قد ينتج عنه تغير في السلوك مسببا اصابة أو موت وتعتبر مستويات الكحول الاقل من 60 مل جرام لكل دييلتر في الدم غير قاتل . ومن ناحية أخرى يعد الأشخاص ذو مستوى 200 مل جرام لكل دسيلتر في الدم حالة سكر كامل وتعد نسبة تركيز 400 مل حرام لكل دسايتر في الدم قاتلة. ويسبب الخدر في الجهاز التنفسي. علأوة على تغيرات السلوك الخطيرة والتي تظهر بعد استهلاك كمية معينة من الكحول. وقد يظهر في بعض الحالات تسمم التحسس الذاتي حتى بعد استهلاك كمية معينة من الكحول. عادة تحتوي عوارض هذا الاعطاب على الاختلال والتوهان والتوهم والهلوسة المرئية وزيادة في العدوانية وغضب شديد.
'''إضطرابات الشخصية:'''
 
من الممكن أن تعد الاضطرابات الظاهرة في الخلل الوظيفي في مناطق متعلقة بالإدراك والعواطف والعلاقات الوظيفية والتحكم بالقوة الدافعة من اضطرابات الشخصية. المرضى الذين يعانون من اضطرابات الشخصية لا يتذمرون دائما من الأعراض المصاحبة لاضطرابهم . ومن الممكن أن يعرضون المرضى الذين يعانون من الاضطرابات النفسية الطارئة سلوك قتالي أو مشبوه ويعانون من عرض الدهان أو يصابون بالتوهم. مقارنة مع المرضى في العيادات الخارجية والسكان بشكل عام فان غالبية الأشخاص الذين يعانون من الاضطرابات الشخصية في الطب النفسي للمرضى في العيادات الخارجية اكثرأكثر من 7 إلى 25٪ ويحأول الأخصائيون الذين يعملون مع هؤلآء المرضى إلى تهدئة الفرد إلى المستوى الطبيعي.
 
'''القلق:'''
'''الكوارث:'''
 
تتسبب الكوارث الطبيعية والمخاطر التي يصنعها الإنسان ضغط نفسي حاد للمصاب المحيط بالحدث. مصممة إدارة الطوارئ خدمة الطب النفسي للحالات الطارئة لتساعد المصابين بهذه الحالة. وتسبب تأثير هذه الكوارث صدمة للناس أو هلع أو الشلل أو الذعر أو التشويش .قد يواجه الأشخاص بعد ساعات أو ايام أو شهور أو سنين من الكارثة ذكريات أليمة وكوابيس أو قد يشعرون بالامبالاة أو الانسحاب أو فقدان في الذاكرة أو اعياء شديد أو فقدان في الشهية أو ارقأرق أو اكتئاب أو الهيوجية أو نوبة هلع أو القلق وعدم الارتياح.و كنتيجة تسببت بها البيئة الخطيرة والغير منظمة للكارثة فإن خبراء الصحة العقلية يقيمون المرضى ويعالجونهم بأسرع ما يمكن ما عدا الحالات المهدده بالخطر على المريض أو من حوله فأنه يتعامل معها أولا.و قد يتيح الخبراء أنفسهم ليسمحوا للأفراد بأن يتخلصوا من مشاعر الوحدة العجز والضعف. قد يعاني بعض المصابين باضطراب الكرب التابع للصدمة النفسية الحادة أو المزمنة اعتمادا على درجة الكارثة ودائما الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب الحاد يخضعون إلى مستشفى الطب النفسي للاستقرار حالتهم.
 
'''الافراط وسوء الاستعمال:'''
 
قد يسبب عارض الافراط الفيزيائي والجنسب أو الاغتصاب إلى عواقب خطرة على المصاب من التصرف الاجرامي. قد يعاني المصابون من قلق حاد وخوف وعجز وتشوش واضطرابات في النوم والاكل وعدوانية وشعور بالذنب والعار. وتشمل ادارةإدارة الفعل التثقيف النفسي مع الاخذ بالاعتبار الطبي والقانوني. يمكن لخبراء الصحة العقلية ان يقدموا بلاغ للشرطة في حال لاحظو نشاطات اجرامية اعتمادا على المتطلبات القانونية للمنطقة. عادة يجتمع خبراء الصحة العقلية ليحددوا التاريخ في بداية التشخيص وجعل المريض يتلقى العلاج اذا لزم الامر. يشمل العلاج الطبي الفحص السريري ومجموعة من الادلة الشرعية وتحديد مخاطر الحمل في حال تطبيقة.
 
'''العلاج:'''
'''التزام لا ارادي:'''
 
يشار الالتزام الا إرادي أو القطعي عندما يصنف رجال الشرطة أو اعضاء الصحة أو المختصين بالصحة للحالات الفردية على انهم خطيرون على انفسهم .وغيرها من الاعاقة الشديدة أو التخلف العقلي على تطبيق قانون الحكومة على المنطقة. بعد نقل الفرد إلى الطب النفسي للحالات الطارئة يكتمل التقدير المبدئي للمختصين والذي قد ينتج عنه أو لاينتج عنه علاج إجباري. قد يتم اخراج بعض المرضى بفترة قصيرة من دخولهم الطب النفسي للحالات الطارئة بينما يتطلب اخرون مراقبة اطولأطول واستمرار احتياجهم للإلتزام الا إرادي. من الممكن للمرضى الاخرون في البداية ان يأتون طوعا ويلاحظ انهم يشكلون خطرًا على انفسهم أو على الاهرين ومن الممكن ان يكون الالتزام الا إرادي مبدئيا في نرحلة ما.
 
'''اخالات وادخال المستشفى الطوعي:'''