الرق في الولايات المتحدة الاستعمارية: الفرق بين النسختين

ط
بوت:صيانة 2.V2، أضاف وسم يتيمة
ط (بوت:صيانة 2.V2، أضاف وسم يتيمة)
{{يتيمة|تاريخ=أكتوبر 2017}}
[[ملف:Slavery_in_the_13_colonies.jpg|تصغير|278x278بك|السكان المستعبدين في المستعمرات الثلاثة عشر في 1770. ]]
أصول '''[[الرق]] '''في '''الولايات المتحدة الاستعمارية''' (1600-1776) معقدة وهناك العديد من النظريات التي تم اقتراحها لشرح تجارة الرق. وكان مرتبطا إلى حد كبير [[الاستعمار الأوروبي للأمريكيتين|بالمستعمرات الأوروبية]] في حاجة إلى العمل، ولا سيما المزارع العاملة الزراعية في مستعمرات السكر في منطقة البحر الكاريبي التي تديرها [[بريطانيا العظمى]] و<nowiki/>[[فرنسا]] و<nowiki/>[[إسبانيا]] و<nowiki/>[[الجمهورية الهولندية]].
 
 
== تطور الرق في أمريكا في القرن السابع عشر ==
[[ملف:First_Slave_Auction_1655_Howard_Pyle.jpg|تصغير|مزاد الرقيق الأول في نيو أمستردام في 1655، من قبل هوارد بايل <br>]]
]]
تفاقمت حواجز الرق في النصف الثاني من القرن السابع عشر، وتزايدت آفاق الأفارقة المستوردين. وبحلول عام 1640، حكمت محاكم فرجينيا على خادم أسود واحد على الأقل، جون بانش بالرق.<ref>http://c.mfcreative.com/offer/us/obama_bunch/PDF/main_article_final.pdf</ref> وفي عام 1656، فازت إليزابيث كي بدعوى الحرية استنادا إلى وضع والدها كرجل إنجليزي حر، وإعتماده [[مسيحيون|كمسيحي]] في [[كنيسة إنجلترا]]. وفي عام 1662، أصدر [[مجلس بورغيسيس|بيت بورجيسيس في فيرجينيا]] قانونا مع مبدأ الجزئية، ينص على أن أي طفل يولد في المستعمرة سيتبع وضع أمه سواء مكفول أو مجانا. وكان هذا انقلابا لمبدأ منذ فترة من [[قانون عام|القانون العام]] الإنجليزي، حيث وضع الطفل يتبع ذلك من الأب. وقد مكنت حملة العبيد وغيرهم من الرجال البيض من إخفاء الأطفال المختلطين الذين ولدوا بسبب اغتصاب نساء الرقيق وإزالتهن مسؤولية الاعتراف بالأطفال أو دعمهم أو تحررهم.