افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 1 بايت، ‏ قبل سنة واحدة
في عام 1965، طوّر دونالد ديفيس في مختبر الفيزياء القومي في الممكلكة المتحدة مبدأ مُشابهاً لتوجيه الرسائل، وسمّاه تبديل الرزم، واقترح بناء شبكة داخل المملكة اعتماداً عليه، في العام 1966م حيث أُبلغ ديفيس من قبل وزارة دفاع المملكة المتحدة بعمل باران، ثم اقترح بناء الشبكة داخل مختبر الفيزياء القومي، بعد عدّة تجارب في العام 1967، دخلت [[شبكة مختبر الفيزياء القومي]] الخدمة في العام 1969م.
 
وفي العام التالي اقترح روجر سكانتيلبري (Roger Scantlebury)، وهو أحد أعضاء فريق ديفيس، على [[لورانس روبرتس (عالم)|لورانس روبرتس]] في أحد ندوة مبادئ انظمة التشغيل المنظمة من قبل [[رابطة مكائن الحوسبة]] (ACM) استخدام هذه التقنية في [[أربانت|شبكة الأربانت]]. ثُمّ، وبالاعتماد على [[نظرية الأرتال]] التي سبق لليونارد كلينورك وضعها وعلى مجموعة من نتائج مُحاكاة لتقنيةلتقنيّة تبديل الرزم في مختبر الفيزياء القومي قام لورانس روبرتس بتمويل من [[داربا|وكالة مشاريع البحوث المتطورة[[|]]]] ببناء شبكة الأربانت في العام 1969م.
 
في العام 1974م، نشر [[فينت سيرف]] و[[روبرت خان]] مُحددات [[بروتوكول (اتصالات)|بروتوكول]] جديد يعمل في شبكات تبديل الرزم، تمتمّ تطوير هذا البروتوكول لاحقاً، وفصل وظائفه ليقوم بها بروتوكولين هما [[بروتوكول التحكم بالنقل]] (TCP) وا[[لإصدار الرابع من بروتوكول الإنترنت]] (IPv4) في العام 1981م.
 
كانت شبكة[[سيكلاد (شبكة)| سيكلاد]] الفرنسيّة، التي صممها [[لويس بوزان]] في العام 1976م، هي أول شبكة تبديل رزم تعمل [[مبدأ الطرفين|بمبدأ الطرفين]] وتنقل مسؤوليّة التوصيل [[وثوقية (شبكات)|الموثوق]] للبيانات [[مضيف (حوسبة)|للمُضيفين]] بدلاً من كونها [[خدمة (شبكات)|خدمة]] مركزيّة مُقدّمة من الشبكة نفسها.