افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 51 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
وصلات داخلية
ومن ضمن التغيرات المبكرة الأخرى في الإسكندنافية الغربية القديمة التي ميزتها عن اللهجات الأخرى هو تغير كتابة كلمات "bú" (يقطن) و"kú" (صيغة المفعول به لكلمة "بقرة") و"trú" (إخلاص) فيها، حيث كانت هذه الكلمات تُكتَب في الإسكندنافية الشرقية القديمة كـ"bō" و"kō" و"trō". تميَّزت الإسكندنافية الغربية القديمة أيضاً بمُحافظتها على [[شكلة]] "u" وهذا معناه أن الكلمة الإسكندنافية المُبكرة "*tanþu" (أي سن) ستُنطق في الإسكندنافية الغربية كـ"tǫnn" بدلاً من "tann" كما في الإسكندنافية الشرقية.
 
ظهرت النصوص المكتوبة الأولى باللهجة الإسكندنافية الغربية القديمة خلال فترة أعوام 1150 - 1200م، وقد كانت هذه النصوص تتناول بشكل أساسي المواضيع التاريخية والدينية المتعلقة بحضارات تلك الفترة. خلال القرنين [[القرن الثالث عشر|الثالث عشر]] و[[القرن الرابع عشر|الرابع عشر]] الميلاديين اكتسبت منطقتا وسط النرويج ([[ترونديلاغ]]) و[[فستلاندتغرب النرويج|وغرب النرويج]] في [[النرويج]] أهمية خاصة كمناطق متحدسة بالإسكندنافية الغربية القديمة، وازدهرت فيهما اللغة وتطورت بحيث أصبحت تضم مجموعة متنوعة وغنية من التصريفات اللغوية. حتى بداية القرن الرابع عشر كانت لا زالت لهجات الإسكندنافية الغربية القديمة مختلفة عن بعضها اختلافاً طفيفاً وبسيطاً فحسب، ولم تكن [[الآيسلندية القديمة]] قد أصبحت بعد مختلفة عن اللهجات الأخرى أكثر مما كانت تختلف لهجات [[النرويجية القديمة]] عن بعضها البعض.
 
لكن منذ مرحلة مبكرة كانت قد بدأت النرويجية القديمة تنفصل عن الآيسلندية القديمة، حيث أنها أصبحت تتغاضى عن كتابة ونطق حرف ''"h"'' الساكن عندما يَسبق حروف ''"l"'' و''"n"'' و''"r"''، فعلى سبيل المثال بينما كانت تُدوَّن كلمة "قبضة" في الآيسلندية القديمة بهجاء "hnefi" فإنها كانت تُهجى كـ"nefi" في نصوص النرويجية القديمة.
1٬756

تعديل