افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
يمكن القول أن حماية الحريات المدنية هي من كبرى مسؤوليات كل أبناء الوطن من الدول الديمقراطية، كما تختلف عن الدول الاستبدادية.
 
توجد بعض المطالب بالحريات المدنية متنازع عليها، كما هي مدى أكثر من الحريات المدنية. ومن الأمثلة على ذلك [[الحقوق الإنجابية]]، و[[الزواج من نفس الجنس]]، و[[حيازة الأسلحة]]، واستخدام بعض الأدوية أو العقاقير. وثمة مسألة أخرى من متنازع عليها هو "تعليق" أو "تغيير بعض الحريات المدنية" في أوقات الحرب أو حالة الطوارئ، والىوإلى أي مدى ينبغي أن يحدث هذا.
 
== الحريات المدنية حسب البلد ==
[[الدستور الكندي]] ويشمل [[الميثاق الكندي للحقوق والحريات]] الذي يضمن العديد من الحقوق ذاتها الموجودة في [[دستور الولايات المتحدة]]، مع بعض الاستثناءات الهامة التي تمنع إقامة [[دين الدولة|دين للدولة]]. ومع ذلك فان لايذكر أي مقاطع عن حرية العبادة.
 
دستور [[الاتحاد الروسي]] يعطي نظرياً ضمانات عديدة من نفس الحقوق والحريات المدنية كما دستور الولايات المتحدة عدا حمل السلاح، أي: حرية التعبير، حرية الدين، حرية تكوين الجمعيات والتجمع، وحرية اختيار اللغة، والىوإلى الإجراءات القانونية الواجبة، والحصول على محاكمة عادلة، والخصوصية، وحرية التصويت، والحق في التعليم.{{بحاجة لمصدر|تاريخ=مارس 2016}}
 
دستور [[جمهورية الصين الشعبية]] (تنطبق على البر الرئيسى للصين فقط، وليس ل[[هونغ كونغ]]، [[ماكاو]] أو [[تايوان]])، يذكر حماية الحقوق والواجبات الأساسية للمواطنين، إلا أن هناك مطالبات كثيرة لحماية الحريات المدنية في البلد. {{مفصلة|الحريات المدنية في جمهورية الصين الشعبية}}