افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
يعتقد الظاهرية أن أصول منهجهم ومدرستهم مستمدة مما كان عليه [[النبي محمد]] و[[صحابة|أصحابه]] من غير زيادة ولا نقصان إلا ما يعتري البشر من الخطأ والنسيان، فهم يرون العمل بالقطعيات المتيقنات وترك الظنون والآراء (ذهب بعضهم بجواز الأخذ بغالب الظن)لأن القطعيات هي ما أجمعت عليه الأمة وهو لايفي أبدا في إثبات الأدلة من [[سنة (إسلام)|السنن]] الثابتة، فالشريعة عندهم هي ما أمر [[الله (إسلام)|الله]] ورسوله بحيث نقطع أنه مرادهما، وهذا ما يلزم جميع الأمة بحسب منهجهم.
 
بينما يعتقد مخالفوهم أنهم اخترعوا هذا المنهج وخالفوا فيه جماهير علماء الإسلام فبينهم من يخرج الظاهرية من عموم العلماء ومنهم من يعتقد بأنهم من علماء الأمة ويقبل اجتهادهم وأنهم يدخلون في الاجماعالإجماع وينخرم الاجماعالإجماع من دونهم
 
* قال الإمام العلامة '''[[أبو عبد الرحمن بن عقيل الظاهري]]''':