افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل سنة واحدة
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
وخلال فترة حكم إسماعيل ([[1863]] – [[1879]]) حدثت عدة أحداث متصلة بسيناء، منها زيارات العديد من الرحالة إلي سيناء وكان أهمهم البرفيسور بالمر Palmer حيث أرسلته بريطانيا عام 1868 علي رأس لجنة علمية للتنقيب في منطقة الطور ورسم خريطة لسيناء. لكن كان أهم تلك الأحداث التي أثرت علي سيناء خلال تلك الفترة هو افتتاح قناة السويس للملاحة عام 1869، التي كان لإنشائها آثارا هامة علي مجتمع سيناء كما سنري في الفصول القادمة. وكان من نتائج إقامة هذا الممر الملاحي المهم أن أنشأت عددا من المدن علي ضفتي القناة، فقد أنشئت الإسماعيلية في منتصف القناة تقريبا، كما أنشأت مدينة جديدة علي طريق العريش، وهي مدينة القنطرة.
 
في عام 1956 قامت كل من [[إسرائيل]] و[[فرنسا]] و[[إنجلترا]] بعمل هجوم منظم علي مصر فيما يسمي ب[[العدوان الثلاثي]] علي مصر وقد قامت المقاومة الشعبية باعمال بطوليه لصد الفرنجا والإنجليز اما إسرائيل فأخذت سيناء بالكامل ولكن صدر قرارمن مجلس الامن آنذاك برد جميع الأرض المحتلة الي مصروعدم شرعية الهجوم علي مصر قامت إسرائيل في 5 يونيو 1967 م بشن هجوم على [[مصر]] و[[سوريا]] و[[الأردن]] واحتلت سيناء و[[الجولان]] و[[الضفة الغربية]] للأردن· واستطاع جيش مصر برغم فداحة الخسارة أن يعبر هذه المحنة في صموده أمام القوات الإسرائيلية ودخوله [[حرب الاستنزاف]]، وفىوفي ذلك الوقت توفى "[[جمال عبد الناصر]]" في سبتمبر 1970.
 
تولى [[محمد أنور السادات]] الحكم بعد جمال عبد الناصر، عمل على تسوية مشاكل الدولة الداخلية وإعداد مصر لخوض حرب لتحرير سيناء. في [[6 أكتوبر]] [[1973]] في تمام الثانية ظهراً، نفذت [[القوات المسلحة المصرية]] و[[القوات المسلحة العربية السورية]] هجوماً على القوات الإسرائيلية في كل من شبه جزيرة سيناء والجولان. بدأت الحرب على الجبهة المصرية بالضربة الجوية التي شنتها القوات الجوية المصرية ضد القوات الإسرائيلية، وعبرت القوات المصرية إلى الضفة الشرقية ورفعت العلم المصري.
[[ملف:DesertSinai.jpg|يسار|تصغير|200بك|الهضاب في وسط سيناء]]
ويقع شمال خط عرض 30 ويمتد من شرق [[الإسماعيلية]] إلى [[رفح (مصر)|رفح]] بمحاذاة [[البحر الأبيض المتوسط]]، وهو عبارة عن سهل مموج كبير ينحدر من [[هضبة التيه]] تدريجياً حتى البحر المتوسط، كما أنها أرض منبسطة تكثر فيها الوديان والعيون والروافد التى تتكون من مياه الأمطار، ويتضمن إقليم السهول الشمالية في سيناء ثلاثة قطاعات هي:<ref name="طبوغرافية سيناء">[http://www.sis.gov.eg/Ar/Templates/Articles/tmpArticles.aspx?ArtID=3675#.VzBLSoR96Uk طبوجرافية شبه جزيرة سيناء]، الهيئة العامة للاستعلامات المصرية، تاريخ الوصول [[9 مايو]] [[2016]]</ref><ref>[http://www.moqatel.com/openshare/Behoth/Gography11/akaleem/sinaa/sec07.doc_cvt.htm الإقليم السهلي في الشمال] موسوعة مقاتل من الصحراء، تاريخ الوصول [[9 مايو]] [[2016]].</ref>
* '''قطاع الساحل''' ويتكون من [[مياه ضحلة]]، ويضم عدة [[مستنقع|مستنقعات]] وبحيرات وأراضِ رطبة، وتبدأ تلك الظواهر بملاحة بورفؤاد التى تقع شرق [[قناة السويس]]، ثم [[بحيرة البردويل]] والتي يبلغ طولها نحو 130 كم تمتد من المحمدية شرق بورسعيد بنحو 35 كم غرباً حتى قبل [[العريش]] شرقاً بنحو 50 كم، وتتصل بحيرة البردويل بالبحر ب[[بوغاز]] اتساعه نحو 100 م، وفىوفي الشتاء تؤلف البحيرة بكاملها مسطحاً مائياً واحدا ثم تنحسر عن قطاعها الشرقى صيفا لتشكل بحيرتين منفصلتين، وآخر المستنقعات على الساحل الشمالى فتقع عند [[الشيخ زويد]] بين العريش ورفح وتبعد حوالى 2 كم عن ساحل البحر وتحيط بها [[الكثبان الرملية]] وأشجار النخيل من الشمال والغرب.
* '''قطاع السهول''' ويقع بعد خط الساحل مباشرة وبلغ أقصى ارتفاع فيه نحو 200 م، وتبلغ مساحة هذه السهول 8000 كم2، وتتسع كثيراً في الغرب عند قناة السويس ثم تضيق قليلاً في الوسط، وتعد هذه السهول بمثابة امتداد طبيعي لصحراء شرق [[دلتا النيل]]، وأبرز معالم هذا النطاق السهلي هو الكثبان الرملية المنتشرة بها، والكثبان الرملية في سهول شمال سيناء تمثل خزان مياه الأمطار الطبيعي، ويتم الاعتماد عليها بشكل أساسي في الزراعة.
* '''قطاع القباب''' ويقع إلى الجنوب مباشرة من نطاق السهول، ويضم مجموعات متميزة من الجبال القبابية والتى تتكون من [[الحجر الجيرى]]، وتبلغ مساحته نحو 13 ألف كم2، ويبلغ ارتفاع سهول قاعدته ما بين 200 - 500 م فوق سطح البحر، بينما تنتشر فوقها جزر جبلية تتراوح ارتفاعاتها بين 400 - 1000 م، وبين هذه المرتفعات تنتشر فتحات جبلية تستخدم كممرات وطرق للمواصلات والحركة، إلى جانب انتشار الآبار والينابيع، وأشهر هذه الممرات [[ممر متلا]]، و[[ممر الجدي]]، وتنتهى هذه الممرات إلى وادى [[المليز (شمال سيناء)|المليز]]، متجها نحو الشمال الغربى قرب بئر [[الجفجافة]]، وعند الاتجاه شمالاً يبرز [[جبل الحلال]]، جبل المغارة التى يصل ارتفاعه بين 400 - 700 م، وتتخلل هذه الجبال مجموعة من الأودية مثل وادي الفتح، وادي المزرع، وادي المساجد، وادي المغارة، وادي الأيثلي، وادي الحسنة، ووادي الملحى.