افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
{{صندوق معلومات شخص}}
 
ولدت عام 1909 في [[مراكش]]. كان والدها [[ضابط|ضابطا]] [[إسبانيا|اسبانيا]] انتقل بعد فترة الىإلى إسبانيا وزوج ابنته وهي في سن 19 سنة، كما جرت العادة في عائلته، من ضابط  كان من انصار [[فرانسيسكو فرانكو|الجنرال فرانكو]]. وانجبت إفريقا  ولدا، لكنه مات. فتأثرت كثيرا  بهذه المأساة  لفقدانها فرح الامومة وباتت تعاني من ازمة نفسية وتبحث عن مخرج منها قد يوصلها القدر اليه، فطلقت زوجها وصارت تلتحق بجميع ا<nowiki/>[[يسارية|لاحزاب اليسارية]] وشاركت في [[الحرب الأهلية الإسبانية|الحرب الاهلية]] الىإلى جانب [[الجمهوريون (توضيح)|الجمهوريين]]. ثم قبعت في السجن.
 
وفي عام [[1937]] وصلت الىإلى [[موسكو]]، شأنها شأن الكثير من اللاجئين الاسبانالأسبان. واقترحوا عليها ان تنخرط في [[لجنة أمن الدولة (الاتحاد السوفيتي)|الاستخبارات السوفيتية]] كي تصبح [[عميل (جاسوسية)|عميلة سرية]] فيها. فقبلت الاقتراح وخدمت في [[جهاز مخابرات|الاستخبارات]] 40 سنة. وقامت باداء واجبات سرية كثيرة مثل مهمة عاملة [[اتصال لاسلكي|لاسلكية]] في وحدات حرب الانصارالأنصار ابان [[الحرب الوطنية العظمى (مصطلح)|الحرب الوطنية العظمى]] خلف خط [[الجبهة الشرقية (الحرب العالمية الثانية)|الجبهة السوفيتية الالمانية]] حيث تعاونت مع رجل الاستخبارات المشهور [[نيقولاي غيراسيموفيتش كوزنيتسوف|نيقولاي كوزنيتسوف]] وكلفت بارسال تقاريره الىإلى موسكو. وقبل ذلك عملت [[ترجمة|مترجمة]]  لدى [[ليون تروتسكي]] في المكسيك، حيث ساعدت [[رامون ميركادير|رامون مركادير]] في تدبير اغتيال الزعيم [[شيوعية|الشيوعي]].
 
في عام [[1947]] اوفدتها قيادة [[لجنة أمن الدولة (الاتحاد السوفيتي)|الاستخبارات السوفيتية]] الىإلى [[الولايات المتحدة|امريكا]] حيث عملت خلال فترة تزيد عن 20 سنة وفتحت صالونا للازياء في احدأحد بلدان [[أمريكا اللاتينية|امريكا اللاتينية]] وشاركت  في عمليات سرية كثيرة،  بما فيها تلك التي تخص الاستحواذ على اسرار [[سلاح نووي|القنبلة الذرية]] [[الولايات المتحدة|الامريكية]] في اواخر الاربعينات ومطلع الخمسينات و [[أزمة صواريخ كوبا]] عام [[1962]].
 
تزوجت  افريقا 4 مرات. وآخر ازواجها كان العميل السري ايضا [[إيطاليا|الايطالي]] جواني بيرتوني الملقب بماركو الذي كلفته موسكو نفسها ان يتزوجها. فخضعت لأمر الاستخبارات وظلت زوجة لماركو طيلة ثماني سنوات .
 
بعد عودتها الىإلى الاتحاد السوفيتي عام [[1967]] قامت افريقا بتدريس رجال الاستخبارات الشباب ونقل خبراتها الغنية اليهم ليتمكنوا من مواجهة الاوضاع الحرجة في ظروف العمل السري خارج الوطن.
 
ومنحتها الحكومة السوفيتية عام [[1976]] [[وسام لينين]] {{وسام لينين}} . كما انها منحت قبل ذلك [[وسام الحرب الوطنية]] العظمى من الدرجة الثانية ووسامي النجمة الحمراء {{وسام النجمة الحمراء}}.