خنساء فلسطين: الفرق بين النسختين

لا تغيير في الحجم ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:تدقيق إملائي (تجريبي)
ط (بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف)
ط (بوت:تدقيق إملائي (تجريبي))
[[ملف:Emad Aqel.jpg|تصغير|القائد [[عماد عقل]] آوته أم نضال في بيتها حتى استشهاده.]]
 
كانت أم نضال تسمع كثيراً عن وضع الشباب المطاردين الذين لا يجدون بيوتا آمنة ومناسبة لإخفائهم عن أعين [[الجيش الإسرائيلي]] ومخابراته، فأشرفت هي على إيوائهم على الرغم من مخاطر وعواقب ذلك الإيواء، وقامت بعرض فكرة حفر الخندق خلف المنزل ليكون مخبأ للشباب المقاوم المناضل. ومما يذكر في سيرتها أنها كانت إمرأةامرأة مجاهدة مقاومة للاحتلال الاسرائيلي،الإسرائيلي، فقد بدأ صدامها بالعدو الصهيونى عندما استشعرت أمومتها لأبناء الوطن المناضلين والمجاهدين وكانت البداية عام 1992م.<ref>[http://www.alarab24.com/palestine/2014/3/17/63181/ في الذكرى الأولى لرحيلها.. سطور عن خنساء فلسطين أم نضال فرحات - اخبار العرب]</ref>
===اغتيال القائد عماد عقل في منزلها===
{{مفصلة|عماد عقل}}
وظل بيتها مأوى للمجاهدين، حيث آوت فىفي بيتها المتواضع الشهيد [[عماد عقل]] قائد الجناح العسكرى ل[[حركة حماس]] ([[كتائب القسام]]) وأخطرهم على الاحتلال الصهيوني آنذاك، وكان "عقل" على رأس قائمة المطلوبين للاحتلال الصهيوني حياً أو ميتاً، حتى أطلق عليه "ذو الأرواح السبعة"، وأمر الاحتلال عملاءه في [[غزة]] بتكثيف جهدهم فقط لمعرفة مكان عماد عقل. تحول منزلها إلى غرفة عمليات منها ينطلق عماد لتنفيذ عملياته العسكرية ضد الاحتلال، فيقتل ويصيب ويبث الرعب في قلوبهم، ثم يعود إلى منزلها ليختبئ فيه. إلى أن وشى به أحد عملاء الصهاينة، فحاصرت قوات خاصة إسرائيلية المنزل وكانت مختبئة في سيارات مدنية، كان وقت [[صلاة المغرب|أذان المغرب]] وعماد صائماً، فلما علمت أم نضال بالأمر، كان لها الدور في تثبيت عماد، فاشتبك عقل مع جنود الاحتلال وكان معه [[مسدس (سلاح)|مسدس]] واحد فقط، فقتلوه على باب المنزل بأكثر من 70 رصاصة.<ref>[http://www.alqassam.ps/arabic/#!/%D8%A7%D9%84%D8%B4%D9%87%D8%AF%D8%A7%D8%A1/9 الشهيد القسامي القائد : عمـاد حسين إبراهيم عـقل (أبو حسين)]، موقع القسام.</ref>
 
==استشهاد الأبناء==