افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 131 بايت، ‏ قبل سنة واحدة
بيرل
'''اللؤلؤ'''بيرل [[إفراز]] صلب كروي يتشكل داخل [[صدفة]] بعض أنواع [[رخويات|الرخويات]] و[[محار|المحار]] وتصنف من [[الأحجار الكريمة]]. تفرز تلك المادة من [[خلايا]] الظهارية (في الطية أو في فص أو فصان في الجدار المبطن للمحارة في الرخويات) وهو نسيج ستائري بين الصدفة والجسم، ويفرز في طبقات متتابعة حول جسم مزعج عادة ما تكون [[طفيليات]] في حالة اللآلئ الطبيعية يعلق في [[النسيج الناعم]] لل[[محار]]. اللؤلؤة تبنى من طبقات من [[الأرجونيت]] أو [[كالسيت|الكالسيت]] ([[كربونات الكاليسوم]] المتبلورة) وتمسك الطبقات ببعضها البعض بمادة [[كونكيولين]] (مادة عضوية قرنية قشرية صلبة) وتركيبها مشابه لتركيب [[عرق اللؤلؤ]] <nowiki/>الذي يشكل الطبقة الداخلية لصدفة [[المحار]].
{{مصدر|تاريخ=مارس 2016}}
[[ملف:White pearl necklace.jpg|300px|تصغير|عقد من اللؤلؤ]]
'''اللؤلؤ''' [[إفراز]] صلب كروي يتشكل داخل [[صدفة]] بعض أنواع [[رخويات|الرخويات]] و[[محار|المحار]] وتصنف من [[الأحجار الكريمة]]. تفرز تلك المادة من [[خلايا]] الظهارية (في الطية أو في فص أو فصان في الجدار المبطن للمحارة في الرخويات) وهو نسيج ستائري بين الصدفة والجسم، ويفرز في طبقات متتابعة حول جسم مزعج عادة ما تكون [[طفيليات]] في حالة اللآلئ الطبيعية يعلق في [[النسيج الناعم]] لل[[محار]]. اللؤلؤة تبنى من طبقات من [[الأرجونيت]] أو [[كالسيت|الكالسيت]] ([[كربونات الكاليسوم]] المتبلورة) وتمسك الطبقات ببعضها البعض بمادة [[كونكيولين]] (مادة عضوية قرنية قشرية صلبة) وتركيبها مشابه لتركيب [[عرق اللؤلؤ]] الذي يشكل الطبقة الداخلية لصدفة [[المحار]].
 
== عقد اللؤلؤالبيرل ==
 
مادة صلبة ناعمة قزحية اللون تشكل بطانة بعض الأصداف وتستخدم في صنع الأزرار والحلي.
 
== أشكال اللآلئالبيرل وتكوينها ==
 
اللآلئالبيرل قد تكون على شكل [[رز|حبة الأرز]] أو كروية أو كمثرية الشكل أو على شكل أزرار أو غير منتظمة الشكل ويتم تقييمها حسب هذا الترتيب. وتعرف اللآلئالبيرلز التي توجد ملتصقة بالسطح الداخلي للصدفة مجازاً باسم (لآلئبيرل البثور)
 
أفضل أنواع الآلئالبيرل عادة تكون بيضاء اللون وفي بعض الأحيان تكون بلمسة عاجية اللون أو زهري خفيف وكذلك قد يشوبها لمسة من اللون ال[[أصفر]] وال[[أخضر]] أو ال[[أزرق]] وال[[بني]] وال[[أسود]]. اللآلئ السوداء غالية جداً بسبب ندرتها .
 
البريق أو التألق الفريد للآلئللبيرل يعتمد على انعكاس وانكسار الضوء من الطبقات النصف شفافة وهي أدق في التناسب وكلما كانت الطبقات أقل كثافة وأكثر عدداً .
 
التألق الذي يظهر من بعض الآلئالبيرلز بسبب تداخل الطبقات المتتابعة والتي تكسر ال[[ضوء]] الساقط على سطحها.
 
اللؤلؤالبيرل لا تقطعيقطع أو تصقليصقل كالأحجار الأخرى . هيهو ناعمةناعم جداً وتتأثرويتأثر بالأحماض والحرارة وبوصفها مواد عضوية، فهي عرضة للتحلل.
 
'''اللآلئالبيرل الثمينةالثمين''' يتم الحصول عليهاعليه من [[محار]] الماء المالح (خاصة نوع Pinctata) وكذلك من محار الماء العذب (خاصة نوع Hyriopsis) ويوجد أكبر مركز للآلئللبيرلز الطبيعيةالطبيعي في [[العالم]] في [[الخليج العربي]] والذي يقال أنه ينتج أفضل لآلئبيرلز الماء المالح وهناك مصادر هامة أخرى منها [[سواحل الهند]] و[[الصين]] و[[اليابان]] و[[أستراليا]] و[[جزر المحيط الهادي]] المختلفة و[[فنزويلا]] و[[أمريكا الوسطى]] وأنهار أوروبا و[[أمريكا الشمالية]] وفي العصور القديمة كان [[البحر الأحمر]] مصدراً هاماً [[صيد|لصيد]] اللؤلؤالبيرل .
 
== زراعة لآلئبيرل الماء المالح ==
 
يُنتَج معظم محصول العالم من لآلئبيرلز الماء المالح (المزروعة) من [[اليابان]] الذين أتقنوا أساليب زراعة اللؤلؤالبيرل في الماء المالح.
 
وتنتج هذه اللآلئالبيرلز بوضع خرزة صغيرة من عرق اللؤلؤالبيرل بداخل نسيج الجدار المبطن للمحارة في جسم المحارة ثم توضع المحارات في أقفاص مغلقة في خلجان محمية لفترة من الزمن (تصل إلى 4 سنوات) التي تتطلبها لتكوين لؤلؤةبيرل .
 
== مواضيع متعلقة ==
* [[محار]]
* [[لؤلؤ صناعي|بيرل صناعي]]
 
{{مجوهرات}}
مستخدم مجهول