افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 379 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:إضافة قالب إخلاء مسؤولية طبية
| معرف ن.ف.م.ط. =
}}
'''الذئبة الحمامية''' {{لات|Lupus erythematosus}} هو اسم يطلق على مجموعة من أمراض المناعة الذاتية, والتي يصبح فيها الجهاز المناعي للإنسان مفرط النشاط ويهاجم الأنسجة الطبيعية الصحية,<ref>{{مرجع كتاب |المؤلف=Fitzpatrick, Thomas B.; Klauss Wolff; Wolff, Klaus Dieter; Johnson, Richard R.; Suurmond, Dick; Richard Suurmond |العنوان=Fitzpatrick's color atlas and synopsis of clinical dermatology |الناشر=McGraw-Hill Medical Pub. Division |مكانالمكان=New York |سنةالسنة=2005 |الصفحات= |الرقم المعياري=0-07-144019-4 |oclc= |doi= |تاريخ الوصول=}}{{حدد الصفحة|date=March 2015}}</ref> وأعراض هذا المرض يمكن أن تؤثر على مختلف أجهزة الجسم ومن ضمنها
المفاصل, الجلد, الكلى, خلايا الدم, القلب والرئتين.
 
و هو مرض [[النسيج الضام]] <ref name="Fitz2">[4] ^ فريدبيرج Freedberg، وآخرون. (2003). ''فيتزباتريك لطب الأمراض الجلدية في الطب العام.'' (6th الطبعة). مكجراو هيل. ردمك 0071380760.</ref> '''الذئبة''' {{لات|Lupus}} هي مرض التهابي مزمن يحدث عندما يهاجم [[الجهاز المناعي]] للجسم الأنسجة والأجهزة الخاصة به. الالتهابات الناجمة عن مرض الذئبة يمكن أن تؤثر على العديد من أجهزة الجسم المختلفة، بما في ذلك المفاصل، الجلد، الكلى، خلايا الدم القلب والرئتين. الذئبة تحدث بشكل أكثر في النساء من الرجال، <ref>{{cite journal|authorالمؤلف=Massarotti EM|titleالعنوان=Managing musculoskeletal issues in lupus: The patient’s input invited|journal=The Journal of Musculoskeletal Medicine|volume=25|issue=10|dateالتاريخ=September 27, 2008|urlالمسار=http://jmm.consultantlive.com/display/article/1145622/1403771}}</ref> على الرغم من أن أسباب ذلك غير معروفة. أربعة أنواع من الذئبة موجوده—الذئبة الحمامية الجهازية، الذئبة الحمامية القرصيه، الذئبة الحمامية المحفزة بالعقاقير، والذئبة الوليدية. من هؤلاء، [[الذئبة الحمامية الجهازية]] هي الشكل الأكثر شيوعا وخطورة من الذئبة. مع العلاج، يمكن لمعظم الناس مع الذئبة أن يعيشوا حياة نشطة.
 
'''
* وليدي
 
من بين كل هذه الأنواع، فإن الذئبة الحمامية المجموعية هي الأكثر شيوعاً وخطورةً. أما التصنيف الأدق للذائبة فيتضمن الأنواع الآتية:<ref name="Andrews">James, William; Berger, Timothy; Elston, Dirk (2005). ''Andrews' Disease of the Skin: Clinical Dermatology''. (10th ed.). Saunders. Chapter 8. ISBN 0-7216-2921-0.{{حدد الصفحة|date=March 2015}}</ref><ref name="Bolognia">{{مرجع كتاب |المؤلف=Rapini, Ronald P.; Bolognia, Jean L.; Jorizzo, Joseph L. |العنوان=Dermatology: 2-Volume Set |الناشر=Mosby |مكانالمكان=St. Louis |سنةالسنة=2007 |الصفحات= |الرقم المعياري=1-4160-2999-0 |oclc= |doi= |تاريخ الوصول=}}{{حدد الصفحة|date=March 2015}}</ref>
#الذئبة الحمامية الجلدية تحت الحادة
#الذئبة الحمامية الجلدية المزمنة
 
=== التحسس الضوئي ===
التحسس الضوئي هو عرض معروف للذئبة, لكن علاقته وتأثيره على جوانب أخرى من المرض تبقى محددة.<ref>{{cite journal |doi=10.1111/j.1600-0781.2004.00094.x |titleالعنوان=Photosensitivity in lupus erythematosus |journal=Photodermatology, Photoimmunology and Photomedicine |volume=20 |issue=5 |pagesالصفحات=272 |yearالسنة=2004 |last1الأخير1=Scheinfeld |first1الأول1=Noah |last2الأخير2=Deleo |first2الأول2=Vincent A }}</ref>
أسباب هذا العرض قد تتضمن:
- تغير في موقع المضاد الذاتي
== الأسباب ==
يُعتقد أن الذئبة سببها جينات متعددة, وهي عادة ناتجة بسبب تعدد الأشكال الجينية. ثلاثون منها تم حالياً ربطها بالمرض, بعض هذه الأشكال تم ربطها مؤقتاً.
على أيّ حال، بما أن الدور الذي تلعبه والدرجة التي تحفز بها المرض غير معروفة, فالجينات الأخرى التي يعتقد على الأغلب أنها ذات صلة بالذئبة هي تلك الموجودة في عائلة مستضدات الكريات البيض البشرية. ذات الارتباط الواسع بالأداء السليم للجهاز المناعي. كانت هناك حالات متعددة والتي يكون فيها تأثير الجين الواحد ظاهراً, ولكنها نادرة. عندما يسبب نقص جين واحد مرض الذئبة فهو عادة يعزى إلى الجينات (سي 1, سي2, سي4), كذلك تأثير كروموسومات الجنس والعوامل البيئية جدير بالملاحظة. غالباً ما تؤدي هذه العوامل إلى الذئبة عن طريق مساومة جهاز المناعة.<ref>{{cite journal |doi=10.7326/0003-4819-159-7-201310010-01004 |pmid=24081299 |titleالعنوان=Systemic Lupus Erythematosus |journal=Annals of Internal Medicine |volume=159 |issue=7 |pagesالصفحات=ITC4–1 |yearالسنة=2013 |last1الأخير1=Kiriakidou |first1الأول1=Marianthi |last2الأخير2=Cotton |first2الأول2=D |last3الأخير3=Taichman |first3الأول3=D |last4الأخير4=Williams |first4الأول4=S }}</ref>
 
== فروقات السن ==
مرض الذئبة يمكن أن يصيب أي فئة عمرية بنتائج مختلفة. عادة مظاهر المرض تكون أكثر حدة عند المصابين ذوي الأعمار الأصغر, أيضا النساء أكثر عرضة للإصابة من الرجال. وهو أكثر شيوعاً لدى الأمريكيين الأصليين, العرق الأسود والآسيويين من القوقازيين. المرضى في بداية ظهور المرض تحديداً, هم عرضة للمخاطي الجلدي (داء الثعلب, طفح جلدي, تقرحات الأغشية المخاطية), فمظاهر المرض تكون أكثر من أي فئة عمرية أخرى ومع ذلك, المرضى بالذئبة المتأخرة يكون معدل الوفيات لديهم أعلى بكثير, ما يقارب الـ 50% منهم فارقوا الحياة نتيجة الضيق. على الأرجح أن السبب في ذلك هو عمر هؤلاء المرضى, بما أن مظاهر المرض لديهم أقل حدة بكثير من تلك لدى المرضى الأصغر عمراً. النساء في سن الإنجاب هنّ أيضاً في خطر.<ref name="Feng, X, et. al">{{cite journal |doi=10.1177/0961203313513508 |pmid=24297642 |titleالعنوان=Associations of clinical features and prognosis with age at disease onset in patients with systemic lupus erythematosus |journal=Lupus |volume=23 |issue=3 |pagesالصفحات=327–34 |yearالسنة=2013 |last1الأخير1=Feng |first1الأول1=X. |last2الأخير2=Zou |first2الأول2=Y. |last3الأخير3=Pan |first3الأول3=W. |last4الأخير4=Wang |first4الأول4=X. |last5الأخير5=Wu |first5الأول5=M. |last6=Zhang |first6=M. |last7=Tao |first7=J. |last8=Zhang |first8=Y. |last9=Tan |first9=K. |last10=Li |first10=J. |last11=Chen |first11=Z. |last12=Ding |first12=X. |last13=Qian |first13=X. |last14=Da |first14=Z. |last15=Wang |first15=M. |last16=Sun |first16=L. }}</ref>
 
== الاختلافات في العرق ==
تم العثور على معلومات مهمة تفيد بأن مجموعات عرقية محددة يمكن أن تكون أكثر عرضة للإصابة بالذئبة وعليه تكون توقعات سير المرض لديهم أسوأ أو أفضل.
الآسيويون, الأفارقة والأمريكيون الأصليون هم الأكثر عرضةً للإصابة بالمرض من القوقازيين. القوقازيون يبدو أن مظهر المرض لديهم يكون أخف. معدلات نجاتهم بعد خمس سنوات كانت حوالي (94_96) % في حين أن المرضى الأفارقة وبعض الأعراق الآسيوية كان لديهم معدلات نجاةٍ بحدود (79_92)% , العرق الموثق الوحيد الذي امتلك معدلات نجاة أعلى من القوقازيين هم الكوريون, حيث كانت معدلات النجاة لديهم قريبة من 98%. من بين القوقازيين أسباب الوفاة الأكثر شيوعاً كانت مضاعفات متعلقة بجهاز الدوران, الجهاز التنفسي, مشاكل متعلقة بالأورام الخبيثة.<ref name="Voss et. al">{{cite journal |doi=10.1177/0961203313498796 |pmid=23873432 |titleالعنوان=Survival in systemic lupus erythematosus, 1995-2010. A prospective study in a Danish community |journal=Lupus |volume=22 |issue=11 |pagesالصفحات=1185–91 |yearالسنة=2013 |last1الأخير1=Voss |first1الأول1=A. |last2الأخير2=Laustrup |first2الأول2=H. |last3الأخير3=Hjelmborg |first3الأول3=J. |last4الأخير4=Junker |first4الأول4=P. }}</ref><ref>"Lupus Facts, Symptoms, Rash, Effects, Complications, and More." ''WebMD'', n.d. Web. 6 October 2014. &lt;http://www.webmd.com/lupus/arthritis-lupus&gt;.</ref>
 
== العلاج ==
 
{{تشريح الإنسان}}
{{إخلاء مسؤولية طبية}}
{{شريط بوابات|طب}}
{{تصنيف كومنز|Medicine}}
[[تصنيف:جسم الإنسان]]
[[تصنيف:تشريح]]
 
[[تصنيف:مصطلحات طبية]]
[[تصنيف:أمراض المناعة الذاتية]]