النساء في أثينا الكلاسيكية: الفرق بين النسختين

 
=== مسرح ===
اختلف الكلاسيكيون حول إمكانية المرأة الأثينية حضور عيد [[ديونيسيا]] ذو الخمسة أيام وعيد لينايا الذين أقيموا في [[مسرح ديونيسيوس]]{{refn|group=ملحوظة|تقول مارلين كاتز أن أول مناظرة في تلك المسألة كانت عام 1592في كتاب إسحاق كوسابون عن [[ثاوفرسطس]]}}. حيث يتمحور الاختلاف حول كينونةإذا ما كان المسرح مكان ديني أو مدني.<ref name="مولد تلقائيا2">Roselli 2011, p. 164</ref>
 
حول وجود المرأة في ذلك المجال يقول جيفري هندرسون مقتبسا بأعمال أفلاطون [[القوانين (حوار)|القوانين]] و[[غورغياس (حوار)|غورغياس]] أن الأعمال المسرحية مُوجهة للرجال والنساء والأطفال.<ref>Henderson 1991, p. 138</ref> ويقتبس أيضاً من المسرح الأثيني حيث زرع [[أوريستيا|عمل]] [[إسخيلوس]] الرعب في النساء الحوامل.<ref>Henderson 1991, p. 139</ref> يعد أيضاً غيان قوانين تمنع حضور النساء للأعمال المسرحية دليلاً على إمكانية حضورهم وكذلك أهمية دور المرأة في الشعائر خاصة إذا كانت تتعلق ب[[ديونيسوس]].<ref name="مولد تلقائيا2" />