علم الظواهر (فلسفة): الفرق بين النسختين

أُزيل 11 بايت ، ‏ قبل 5 سنوات
ط
WPCleaner v1.43b - باستخدام وب:فو (وصلة تساوي نص الوصلة)
[نسخة منشورة][نسخة منشورة]
ط (بوت:إضافة قالب تصفح {{فلسفة قارية}}+ترتيب (8.6); تغييرات تجميلية)
ط (WPCleaner v1.43b - باستخدام وب:فو (وصلة تساوي نص الوصلة))
'''الظاهراتية''' أو '''الفينومينولوجيا''' هي مدرسة [[فلسفة|فلسفة]] تعتمد على [[خبرة|الخبرة]] [[حدس|الحدسية]] [[ظاهرة|للظواهر]] كنقطة بداية (أي ما تمثله هذه الظاهرة في خبرتنا الواعية) ثم تنطلق من هذه '''الخبرة لتحليل الظاهرة وأساس معرفتنا بها'''. غير أنها لا تدعي التوصل [[حقيقة|لحقيقة]] مطلقة مجردة سواء في [[ميتافيزيقيا|الميتافيزيقا]] أو في [[علم|العلم]] بل تراهن على فهم نمط حضور الإنسان في العالم. يمكن أن نرصد بداياتها مع هيغل كما يعتبر مؤسس هذه المدرسة [[إدموند هوسرل]]، تلاه في التأثير عليها عدد من الفلاسفة مثل : [[هايدغر]] و[[سارتر]] و[[موريس ميرلو بونتي]] و[[ريكور]]. وتقوم هذه المدرسة الفلسفية على العلاقة الديالكتية بين الفكرة والواقع.
والظاهراتية مدرسة فلسفية اجتماعية ترجع أصولها إلى القرن التاسع عشر، ظهرت كرد فعل على المدرسة [[وضعية|الوضعية]].
والمفكرون الظاهراتيون ينتقدون الوضعية لأنها تسلم بوجود حقائق موضوعية مستقلة عن الوعي الفردي.
2٬140٬655

تعديل