افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 1٬449 بايت ، ‏ قبل سنتين
ط
بوت:الإبلاغ عن رابط معطوب أو مؤرشف
برزت مشكلة ال[[القرصنة في القرن الإفريقي|قرصنة]] قبالة شاطئ الصومال كنتيجة حتمية لانهيار وتضعضع السلطة الحكومية إثر نشوب الحرب الأهلية،<ref>Biegon, Rubrick. Somali Piracy and the International Response 2009-01-29 Foreign Policy in Focus [http://www.fpif.org/articles/somali_piracy_and_the_international_response] retrieved 2010-02-08</ref> وقد ظهرت هذه المشكلة بداية الأمر في الموانئ الساحلية للبلاد.<ref>Piracy Off Coast Not Only Criminal, But Very Successful, Security Council Hears, AllAfrica.com, retrieved February 8, 2010 [http://allafrica.com/stories/200911191008.html]</ref> أتت القرصنة كردة فعل من قبل الصيادين الصوماليين قاطني عدد من البلدات الساحلية مثل: ايل، [[كيسمايو]]، وهراردير، على هجوم سفن الصيد الأجنبية على الثروة السمكية الموجودة بالمياه الإقليمية بعد انهيار الحكومة،<ref>Tharoor, Ishaan. How Somalia’s fishermen became pirates. 2009-04-18 Time [http://www.time.com/time/world/article/0,8599,1892376,00.html] retrieved 2010-02-08</ref><ref>Hartley, Aiden. What I learned from Somali pirates 2008-12-06 Spectator [http://www.spectator.co.uk/essays/all/3061246/part_2/what-i-learned-from-the-somali-pirates.thtml] retrieved 2010-02-08</ref> الأمر الذي حرم الصيادين من جزء كبير من مدخولهم. كذلك، لاحظ بعض المسؤولين أن أعمال القرصنة تصاعدت بعد حدوث [[زلزال المحيط الهندي 2004|زلزال المحيط الهندي]] بتاريخ [[26 ديسمبر]] من عام [[2004]]، الذي تسبب بموجة [[تسونامي]] هائلة دمرت عدد من القرى الساحلية وقوارب صيدها.<ref>Lehr, Peter and Lehmann, Henrick, Violence at Sea: Piracy in the Age of Global Terrorism, p. 3</ref> يقول البعض أن أعمال القرصنة في الصومال هي "الأعمال الاقتصادية الوحيدة المزدهرة" في البلاد، وأنها "دعامة" اقتصاد [[أرض البنط]].<ref>Lehr, Peter. Warships won't stop pirates. The Guardian 2009-04-10 [http://www.guardian.co.uk/commentisfree/2009/apr/10/piracy-somalia] retrieved 2010-02-08</ref><ref>Adow, Mohammed. The pirate kings of Puntland. Aljazeera. 2009-06-17 [http://english.aljazeera.net/news/africa/2009/06/2009614125245860630.html] retrieved 2010-02-08</ref><ref>Harper, Mary. Life in Somalia's pirate town BBC News 2008-09-18 [http://news.bbc.co.uk/2/hi/7623329.stm] retrieved 2010-02-08</ref>
 
يعتقد بأنه تم بيع ما بين 25,000 و50,000 [[عبودية|عبدا]] من قوم البانتو، قاطنين [[موزامبيق]] و[[تنزانيا]]، في الفترة الممتدة بين عامي [[1800]] إلى [[1890]]، لأناس من الصومال عن طريق سوق الرقيق في [[زنجبار]].<ref>[http://www.cal.org/co/bantu/somali_bantu.pdf The Somali Bantu: Their History and Culture] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20120225100608/http://www.cal.org/co/bantu/somali_bantu.pdf |date=25 فبراير 2012}} </ref> يختلف البانتو عن الصوماليون من الناحية العرقية، الجسدية، والثقافية، وقد بقوا مهمشين في البلاد منذ أن حضروا في [[القرن التاسع عشر]] حتى اليوم.<ref>L. Randol Barker et al., ''Principles of Ambulatory Medicine'', 7 edition, (Lippincott Williams & Wilkins: 2006), p.633</ref> يعتقد أن عدد البانتو في الصومال وصل إلى 900,000 نسمة قبل الحرب الأهلية،<ref>[http://news.bbc.co.uk/2/hi/africa/3020110.stm Tanzania accepts Somali Bantus]". BBC News. June 25, 2004.</ref> أما الآن فقد تراجع بعض الشيء، خصوصا وأن 12,000 لاجئ منهم استقر في [[الولايات المتحدة]] بدأ من سنة [[2003]]،<ref>"[http://web.archive.org/web/20090519140201/http://www.america.gov/st/washfile-english/2003/February/20030205164125sellis@pd.state.gov0.5013697.html Somali-Bantu Refugees to Find New Lives in United States]". America.gov. 02/05/2003.</ref> وأيضا بسبب قيام الحكومة التنزانية بمنح الجنسية للبعض الأخر، وإعادتهم إلى أراضي أجدادهم التي نزعوا منها.<ref>[http://www.alertnet.org/thenews/newsdesk/UNHCR/8ad8ca67e1bba9703647c92f12b7db6d.htm Somali Bantus gain Tanzanian citizenship in their ancestral land]</ref>
 
في أواسط سنة [[2011]] أدى تخلف الأمطار لموسمين متتاليين إلى وقوع [[جفاف شرق أفريقيا 2011|أسوأ موجة جفاف في القرن الأفريقي منذ 60 عام]]. وقد أدى تفاقم الجفاف وما نجم عنه من ذبل للمحاصيل ونفوق للحيوانات وارتفاع أسعار المياه والوقود والغذاء، أدى إلى هجرة جماعية لأهل جنوب الصومال الذي تتجاذبه الصراعات المسلحة، إلى مراكز الإغاثة في الدول المجاورة. وفي شهر يوليو من عام 2011، أعلنت [[الأمم المتحدة]] رسميا وجود مجاعة في جنوب الصومال، سرعان ما تفاقمت بسبب منع الجماعات المسلحة دخول الإمدادات الغذائية إلى البلاد.<ref name="Twdisyihoa">{{مرجع ويب|العنوان=The worst drought in 60 years in Horn Africa|المسار=http://www.africa-eu-partnership.org/node/2158|الناشر=Africa and Europe in Partnership|تاريخ الوصول=2 August 2011}}</ref> بالمقابل، أنشأت الحكومة هيئة إغاثة وطنية تتكون من عدة وزراء تهدف إلى العمل على الحد من أضرار الجفاف وتأثيره على الناس،<ref name="Rrsgnndc">[http://www.raxanreeb.com/?p=102255 SOMALIA: Government names national drought committee]. Raxanreeb.com (2011-07-04). Retrieved on 2011-12-15. {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20130828033321/http://www.raxanreeb.com/?p=102255 |date=28 أغسطس 2013}} </ref> وقد أفادت المنظمة اللوثرية العالمية أن نشاط القوات العسكرية الحكومية في جنوب البلاد منذ بداية ديسمبر 2011، حد بعض الشيء من عمليات النزوح الجماعي خارج الصومال.<ref name="Nosrddtaar">[http://www.pcusa.org/news/2011/12/5/number-somali-refugees-declining-due-aid-and-rainf/ Number of Somali refugees declining due to aid and rainfall]</ref>
 
== السياسة ==
 
=== الشريعة ===
لعبت [[شريعة إسلامية|الشريعة الإسلامية]] دورا أساسيا في حياة المجتمع الصومالي، فطالما كانت الشريعة القاعدة الأساسية التي يؤخذ عنها القوانين أثناء وضع أي دستور من تلك الدساتير العديدة التي تشكلت على مدار تاريخ الحياة السياسية بالصومال،<ref name="chr.up.ac.za">[http://www.chr.up.ac.za/hr_docs/countries/docs/charterfeb04.pdf The Transitional Federal Charter of the Somali Republic], Article 8, p.6. {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20100215171406/http://www.chr.up.ac.za:80/hr_docs/countries/docs/charterfeb04.pdf |date=15 فبراير 2010}} </ref> وذلك على الرغم من أن العمل فعليا بالشريعة الإسلامية لم يتخط العمل بها إلا في الأحوال المدنية مثل مسائل الزواج والطلاق وحساب المواريث والمشاكل الأسرية الأخرى؛ إلا أن الأمور قد تغيرت بعض الشيء بعد اندلاع الحرب الأهلية حيث نمت العديد من المحاكم الشرعية والتي انتشرت في أغلب مدن وبلدات الصومال.
 
وأصبح من دور المحاكم الشرعية والتي لم تعهده من قبل هو:<ref name="SJS"/>
| التاريخ = 2006 04 06
| المسار =http://www.afrol.com/articles/16083
| تاريخ الوصول = 2007-02-09}}</ref> وفي عام [[2007]] ارتفع عدد المدارس الابتدائية بالصومال من 600 مدرسة قبل أندلاع الحرب الأهلية إلى 1,172 مدرسة مع زيادة قدرت بنسبة 28% في إجمالي عدد طلاب المرحلة الابتدائية.<ref name="Basic education survey">[http://education.puntlandgovt.com/BES_presentation2007.pdf Basic education survey] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20100910173552/http://education.puntlandgovt.com:80/BES_presentation2007.pdf |date=10 سبتمبر 2010}} </ref>
 
== الاقتصاد ==
| تاريخ الوصول = 2007-01-02}}</ref>
 
علاوة على ذلك تعد شركات تحويل الأموال من كثر قطاعات الأعمال رواجا في الوقت الحالي، إذ تقوم هذه الشركات بضخ ما يقرب من 2 مليار دولار سنويا داخل البلاد عن طريق التحويلات الخارجية من صومالي الخارج<ref name="CIA2008"/> وتعد أكثر الشركات نشاطا في هذا المجال هي الشركات التي تقوم بنقل الأموال عن طريق الحوالات النقدية ويأتي على رأس تلك الشركات شركة "دهب شيل" ومقرها مدينة [[هرجيسا]] والتي يعمل بها أكثر من 1,000 صومالي وتمتلك 40 فرعا حول العالم من بينها فروع في [[دبي]] و[[لندن]].<ref name="Forbes">[http://www.forbescustom.com/EmergingMarketsPgs/AbdirashidDualeInterviewP1.html Freeing Finance: If money makes the world go round, Dahabshiil CEO Abdirashid Duale makes sure it goes to the right people] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20161226025116/http://www.forbescustom.com/EmergingMarketsPgs/AbdirashidDualeInterviewP1.html |date=26 ديسمبر 2016}} </ref>
 
كما أظهرت الشركات الصينية والأمريكية على حد السواء اهتماما واضحا بالثروة المعدنية في الصومال وخاصة استخراج النفط حيث أكدت شركة "مجموعة الموارد" {{إنج|Range Resources}} الأمريكية على وجود احتياطيات نفطية في مقاطعة [[أرض البنط]] تقدر بخمسة إلى عشرة مليار برميل من خام النفط.<ref>{{مرجع ويب|المسار=http://www.oilmarketer.co.uk/2007/07/18/exploration-rights-in-somalia-for-chinese-oil-giant-cnooc/ |العنوان=Exploration rights in Somalia for Chinese oil giant CNOOC |الناشر=Oilmarketer.co.uk |التاريخ= |تاريخ الوصول=2009-02-25}}</ref>
 
== الجيش ==
تم تسريح القوات المسلحة الصومالية في أعقاب اندلاع الحرب الأهلية مما جعل البلاد بدون جيش نظامي بالمعنى المتعارف عليه حتى الآن، إلا أن الحكومة الفيدرالية الانتقالية قد بدأت في إعادة بناء قواتها المسلحة والتي وصل عددها الآن إلى 10,000 فرد. وتقع قيادة القوات المسلحة تحت سيطرة وزارة الدفاع الصومالية. كما تتبنى وزارة الدفاع إعادة بناء القوات البحرية والتي تضم حاليا 500 فرد من عناصر مشاة البحرية والذين يتلقون تدريبهم حاليا في مقديشيو ويمثلون النواة الأولى لقوة من المقدر أن يصل عددها إلى 5,000 فرد،<ref>[http://www.shanghaidaily.com/sp/article/2009/200906/20090614/article_404089.htm Somalia gets new navy force after years of absence] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20120115064113/http://www.shanghaidaily.com/sp/article/2009/200906/20090614/article_404089.htm |date=15 يناير 2012}} </ref> كما تم وضع الخطط اللازمة لإعادة بناء القوات الجوية وذلك من خلال شراء مقاتلتين جديدتين. علاوة على ذلك تم إنشاء قوات جديدة للشرطة حيث تم افتتاح أول أكاديمية للشرطة في العشرين من ديسمبر لعام [[2005]] في بلدة أرمو على بعد 100 كم جنوب [[بوساسو]].<ref>[http://content.undp.org/go/newsroom/2005/december/police-academy-somalia201205.en?categoryID=349450&lang=en New Police Academy Opens in Somalia]</ref>
 
ويبلغ الإنفاق العسكري حوالي 0.9% من إجمالي الدخل القومي، وفقا لإحصائيات من عام [[2005]]، مما يجعلها في المرتبة الثالثة والأربعين بعد المائة في مصاف دول العالم من حيث الإنفاق العسكري.
== الدين ==
{{مفصلة|الدين في الصومال|الإسلام في الصومال|المسيحية في الصومال}}
مع الاحتفاظ بنسب استثنائية محدودة للغاية فإن [[صوماليون|الشعب الصومالي]] بأكمله يعتنق الدين [[إسلام|الإسلامي]]<ref>[http://www.mepc.org/workshops/popstat.asp Middle East Policy Council - Muslim Populations Worldwide] {{وصلة مكسورة|date= يوليو 2017 |bot=JarBot}} {{Webarchive|url=http://web.archive.org/web/20100706023118/http://www.mepc.org///workshops/popstat.asp |date=06 يوليو 2010}} </ref> وأغلبهم [[أهل السنة والجماعة|سنيون]] من اتباع [[مذهب|المذهب]] [[شافعية|الشافعي]] مع وجود نسبة منهم من معتنقي المذهب [[الشيعة|الشيعي]]؛<ref name="Mohamed Diriye Abdullahi">Mohamed Diriye Abdullahi, ''Culture and Customs of Somalia'', (Greenwood Press: 2001), p.1</ref> وفي توصيف الدستور الصومالي للإسلام، تم تعريف الإسلام بأنه الديانة الرسمية للبلاد وأن [[شريعة إسلامية|الشريعة الإسلامية]] هي المصدر الرئيسي للتشريع.
 
== الأعياد والعطلات الرسمية ==