الحسكة (مدينة): الفرق بين النسختين

تم إضافة 4٬765 بايت ، ‏ قبل سنتين
←‏تاريخ الحسكة المعاصر: إدراج معلومات مأخوذة من نظيرتها الإنكليزية مع المصادر
(التراجع عن تعديلين معلقين)
(←‏تاريخ الحسكة المعاصر: إدراج معلومات مأخوذة من نظيرتها الإنكليزية مع المصادر)
وسم: استبدال مصطلح داعش
 
== تاريخ الحسكة المعاصر ==
يبدأ تاريخ الحسكة المعاصر مع نهاية [[القرن التاسع عشر]] وبداية [[القرن العشرين]] حيث كانت عبارة عن موقع وثكنة عثمانية، أقيمت في تلك المنطقة لأهميتها الإستراتيجية وتمَّ بناء مركز لفرقة عسكرية وذلك عام [[1907]] م في عهد السلطان [[عبد الحميد الثاني]]. وبعد عام أتت مجموعة من قلعة مراوية وهم قوم من [[السريان (توضيح)|السريان]] الأرثوذكس يتكلمون العربية وينتمون إلى قرية (قلعة مراوية) (والتي تعني ب[[لغة سريانية|اللغة السريانية]] قلعة السيد (ܩܠܥܐ ܕܡܰܪܐ)))السيد، وتقع إلى الشمال الشرقي من [[ماردين]]. وكانوا حوالي سبعة بيوت في الجانب الغربي من مركز الجيش التركي(البغالة), وازدادوا بعد [[مذابح آشورية|فرمان السيفو 1915 - 1923 م]]. كما كانوا يأخذون بضائعهم إلى القبائل العربية المنتشرة في محيطهم وكانت تلك القبائل تعيش بالقرب من موقع المدينة. كبرت مدينة الحسكة بتزايد القادمين إليها [[حرب السفر برلك|أيام السفر برلك]].
 
استولت عليها لاحقا قوات [[الانتداب الفرنسي على سوريا|الاحتلال]] الفرنسي أثناء فترة [[انتداب|الانتداب]] على [[سوريا]] في بداية العشرينيات من [[القرن العشرين]] ثم ازدادت المباني والبيوت من حولها.
 
في 26 يناير/كانون الثاني 2011، في إحدى أولى أحداث الانتفاضة <ref>{{cite web |url=https://www.youtube.com/watch?v=h36T5QlbV8w |title=أبرز محطات الثورة السورية خلال الأيام الماضية.wmv |date=24 April 2011 |work=Al Jazeera |accessdate=2 November 2011 }} </ref>، قام حسن علي عقله من الحسكة بصب البنزين على نفسه، وإضرام النار بنفس طريقة  التونسي [[محمد بوعزيزي]] في تونس في 17 ديسمبر / كانون الأول 2010 وقال شهود عيان ان هذا العمل كان "احتجاجا على الحكومة السورية."‏ <ref>{{cite web |url=http://www.free-syria.com/loadarticle.php?articleid=37797 |title=Information on the death of a young man who burned himself in Al Hasakah |publisher=free-syria.com |accessdate=30 January 2011}}</ref> <ref>{{cite news |url=http://www.metransparent.com/spip.php?page=article&id_article=12661〈=ar |title=Syrian suicider is "Hasan Ali Akleh". Damascus has banned a demonstration in support of Egypt|work=Middle East Transparent |accessdate=30 January 2011 }}</ref>
 
في عام 2012، شهدت الحسكة احتجاجات عدة آلاف من الناس ضد الحكومة السورية، التي ردت بالدبابات وأطلقت النار على المتظاهرين. <ref>{{cite web|url=http://www.thenews.com.pk/article-39557-Syrian-police-open-fire-on-Kurdish-rally |title=Syrian police open fire on Kurdish rally |work=The News|date=13 March 2012|accessdate=10 April 2012}} </ref>
 
 منذ عام 2013، كانت الميليشيات المرتبطة بحزب الاتحاد الديمقراطي الكردستاني  و[[وحدات حماية الشعب]]، تسيطر على المناطق الكردية والمناطق العربية الحكومية . كما وقعت اشتباكات في المدينة بين مجموعة من المتمردين العرب ووحدات حماية الشعب.
 
في معركة الحسكة خلال صيف عام 2015 ، فقدت الحكومة السورية مناطق واسعة من السيطرة على المدينة من قبل [[تنظيم الدولة الإسلامية]]، ثم تم الاستيلاء عليها بعد ذلك من قبل وحدات حماية الشعب، بعد ذلك، كان نحو 75 ٪ من الحسكة - وجميع المناطق الريفية المحيطة بها - تحت إدارة الكرد، في حين كانت بعض المناطق الداخلية في المدينة تسيطر عليها الحكومة السورية فقط.<ref>[http://english.alarabiya.net/en/News/middle-east/2015/07/25/Kurds-gain-ground-in-Syria-s-Hasakah-in-ISIS-fightback-.html]</ref> <ref>{{cite news|url=http://www.nieuwsblad.be/article/detail.aspx?articleid=DMF20140801_01200567|title=IS-extremisten rukken op in Syrië|work=Nieuwsblad|date=1 August 2014| accessdate=11 August 2014}}</ref> <ref>{{cite news | url=http://www.al-monitor.com/pulse/ar/security/2014/06/syria-hassakeh-fears-raqqa-isis.html|title=Hasakah residents fear ISIS rally in east Syria|work=al-Safir|date=24 June 2014|accessdate=11 August 2014|author=Halabi, Alaa}}</ref>
في 1 أغسطس 2016 افتتح [[المجلس الديمقراطي السوري]] مكتبا عاما في الحسكة،‏[18 ‏] وفي 16 أغسطس 2016، بدأت معركة الحسكة عام 2016، مع سيطرة القوات المرتبطة بالكرد على المناطق المتبقية التي تحتفظ بها الموالين الأسد. <ref>{{cite web|url=http://en.hawarnews.com/inauguration-of-the-1st-msd-office/|title=Inauguration of the 1st MSD office|publisher=[[Hawar News Agency]]|date=2016-08-01|accessdate=2016-08-03}}</ref>
 
في عام 2015، تسيطر الحكومة السورية على 25 ٪ من المدينة في حين تسيطر الأكراد على 75٪.
 
في 16 أغسطس / آب 2016، اندلعت مناوشة صغيرة في معركة
الحسكة الثالثة بين الحكومة السورية والأكراد استمرت أسبوعا تمكن الثاني من السيطرة على 95٪ من المدينة، <ref>[http://www.aljazeera.com/news/2016/08/syria-ypg-launches-assault-hasaka-160822041843880.html]</ref> وجاءت روسيا كوساطة لوقف إطلاق النار الذي تم تطبيقه في 23 أغسطس/آب 2016 وتم طرد القوات المسلحة السورية من المدينة ومنعوا من العودة إلى الأبد، ولم يسمح سوى لضباط الشرطة المدنية وقوات وزارة الداخلية بالعودة إلى صندوق الأمن لحماية مباني الإدارة الحكومية.
 
== السكان ==
4٬477

تعديل