افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 109 بايت ، ‏ قبل سنتين
لا يوجد ملخص تحرير
ولد هوبز في ويستبورت عام 1588م و يعتبر هوبز من اوائل الكتاب الذين تناولوا نظرية العقد بالبحث وكون حولها فلسفة سياسية متكاملة.
 
خالف هوبز الفكرة التي تقول ان حالة الفطرة الاولي كانت خيرة و التي كانت سائدة في<nowiki><u> القرن السابع عشر</u></nowiki> قائلا ان حالة الطبيعة الاولي كانت مليئة بالشرور.قال البعض ان الهدف من ذلك هو تأييد الحكم الملكي المستبد، وقال البعض الاخر انه كان من اعداء الملكية المستبدة و الدليل علي ذلك الهجوم الذي شنه في حوالي منتصف القرن السابع عشر علي انصار الملكية المستبدة.
 
 لم يكن هوبز من انصار الملكية المطلقة لكنه ايضا لم يكن من انصار الحكم الشعبي و انما كان غرضه الاساسي هو تبرير السلطة المطلقة و توضيح كيف نشأت و لماذا وجدت .ادي تغير الظروف الاقتصادية و الحاجة لنظريات سياسية جديدة الي تغير النظرة الي حالة الطبيعة الاولي في اوروبا ففي حين انه في العصور الوسطي كان ينظر للطبيعة علي انها خيرة و ان العصر البدائي عصر فضيلة و عدالة. تغيرت النظرة و اصبح الكتاب السياسيون يرونه علي انه كان مليئا بالشر و تتحكم فيه قوانين القوة الغاشمة. وان الفرد بعقله و حكمته خرج من هذا العصر طواعية، ليبني و يقيم المجتمع السياسي الذي ينقذه من هذا العصر و الوسيلة لذلك هي العقد بين الافراد و بعضهم البعض.
كما انه يرى ان الطريقه الصحيحه والوحيده لتشكيل الحكومة هي الملكية المطلقة والتي تعطي الحق للملك بان يمتلك صلاحيات مطلقه وغير قابلة لتقييم او المحاسبه، وقد عبر عن ذلك في اشهر اعماله السياسية لفايثن leviathan والذي صدر بعد عودته من فرنسا في 1651.
 
’’’=== صلاحيات الحاكم: ’’’===
 
قرر (هوبز) مجموعة من الصلاحيات و الامتيازات للحاكم صاحب السيادة و التي من اهمها:
4-له الحق في اصدار القرارات التي تنظم الملكية و ما يدخل تحت سيطرة القوانين المدنية .
 
’’’=== خصائص السيادة: ’’’===
 
وضع هوبز مجموعة من الخصائص للسيادة و التي تتمثل في <nowiki><mark style=”background:blue”> "[[شخص الحاكم </mark></nowiki>]]" و من اهمها:
 
1-ان السيادة مطلقة
مستخدم مجهول