فوهة دافعة: الفرق بين النسختين

تم إضافة 7 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
لا يوجد ملخص تحرير
ط
ط
تساعد [[منفث|الفوهة]] في تحديد كفاءة عمل [[مولد غاز|المولد الغازي]] والمروحة، حيث تعمل كمقيد لتيار الغاز المتدفق قبل خروجه.<ref name="Nicholas Cumpsty p144">"Jet Propulsion" Nicholas Cumpsty, [//en.wikipedia.org/wiki/Special:BookSources/0521596742 ISBN 0 521 59674 2], p144</ref> تُسرع الفوهات الدافعة الغاز إلى [[سرعة الصوت|سرعات صوتية]]، و<nowiki/>[[Transonic|سرعات حول الصوتية]]، وسرعات فوق الصوتية، وذلك اعتماداً على [[قدرة (فيزياء)|القدرة]] التي يعمل عندها المحرك والشكل الداخلي للفوهة، وقيمة [[ضغط]] الغاز عند مدخل ومخرج الفوهة.
 
قد يكون الشكل الداخلي [[منفث|للفوهة]] متقارب، حيث تكون مساحة مقطع الفوهة أكبر ما يمكن عند المدخل ثم تقل تدريجياً نحو المخرج، وتُسمى في هذه الحالة '''بالفوهة المتقاربة'''، وقد يكون الشكل الداخلي متقارب متباعد، حيث تقل مساحة المقطع بداية من المدخل تدريجياً حتى تصل إلى أقل مساحة مقطع ممكنة (تُسمى بنقطة الخنق) ثم تتسع مرة أخرى تدريجياً نحو المخرج، وتُسمى في هذه الحالة '''[[فوهة دي لافال|الفوهة المتقاربة المتباعدة]]'''.
 
يُمكن [[فوهة دي لافال|للفوهات المتقاربة المتباعدة]] أن تُسرع الغاز النفاث إلى سرعات فوق [[سرعة الصوت|الصوتية]] داخل الجزء المتباعد من الفوهة (شرط أن يصل الغاز إلى [[سرعة الصوت]] عند نقطة الخنق)، بينما لا تستطيع [[منفث|الفوهات]] المتقاربة أن تُسرع الغاز النفاث إلى سرعات أكبر من [[سرعة الصوت]].<ref>"Jet Propulsion for Aerospace Applications" second edition, Hesse and Mumford, Pitman Publishing Corporation p136</ref>