صموئيل بوفندورف: الفرق بين النسختين

تم إضافة 128 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
تنسيق ويكي
ط (خطأ في التنسيق)
(تنسيق ويكي)
{{صندوق معلومات شخص
[[ملف:Samuelis-Pufendorfii-De-jure-naturæ-et-gentium MG 9071.tif|بديل=Samuel von Pufendorf|تصغير|Samuel von Pufendorf]]
|الاسم =
صموئيل بوفندورف "[[Samuel von Pufendorf]]" حياته بين (8 يناير 1632 – 13 أكتوبر 1694) هو أحد المفكرين الألمان. تلقى صموئيل دراسته في [[لايبزيغ]] ثم درس في يينا، ثم انتقل بعد ذلك إلى [[كوبنهاغن]] ليعمل مدرسًا لدى أسرة لأحد الديبلوماسيين السويديين.
|الاسم الأصلي =
[[ملف:|الصورة = Samuelis-Pufendorfii-De-jure-naturæ-et-gentium MG 9071.tif|بديل=Samuel von Pufendorf|تصغير|Samuel von Pufendorf]]
|تعليق الصورة = صموئيل بوفندورف
}}
'''صموئيل بوفندورف''' "[[{{إنج|Samuel von Pufendorf]]" حياته بين}}{{فاصل}} (8 يناير 1632 – 13 أكتوبر 1694) هو أحدسياسي المفكرينوفيلسوف الألمانومحامي ومؤرخ [[ألماني]]. تلقى صموئيل دراسته في [[لايبزيغ]] ثم درس في يينا، ثم انتقل بعد ذلك إلى [[كوبنهاغن]] ليعمل مدرسًا لدى أسرة لأحد الديبلوماسيين السويديين.
 
=== فكره ومعتقداته ===
كان صموئيل بوفندورف يعتبر أنه طالما الإنسان يتمتع بكامل حقوقه الطبيعية فهو خاضع لقانون أخلاقي أو خاضع لفطرة أخلاقية متأصلة، وهم ما يحكمهم العدالة. وهي تعد من أسمى القوانين الوضعية والمدنية التي من الواجب أن تعمل المجتمعات المدنية على ترسيخها لنفسها، وبناءً عليه فهي غير قابلة للجدال أو الطعن. واكتملت معتقداته لتقول بما أن تلك القوانين الوضعية تنطلق لكي تخدم مصالح المواطنين فإنها تسمح لهم باستخدام حقوقهم في المقاومة لكي يقاوموا السلطات الظالمة الفاسدة. وهي بذلك النتيجة التي تتماشى مع منطق جون لوك وتناقض فلسفة هويز.