عقد 1620: الفرق بين النسختين