افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا يوجد ملخص تحرير
}}
 
'''عبد الإله ابن كيران''' (1954 [[الرباط]] - ) رئيس الحكومة للمملكة المغربية [[حكومة المغرب|السابع عشر]] منذ 29 نونبرنوفمبر 2011 والأمين العام ل[[حزب العدالة والتنمية المغربي]] منذ 20 [[يوليو]] 2008 وعضو [[مجلس النواب المغربي]] عن [[سلا]] (المدينة)<ref>[http://www.parlement.ma/_listdeputes.php?filename=200804211601250 موقع مجلس النواب المغربي - النواب حسب الترتيب الأبجدي - الولاية التشريعية 2007-2012]</ref> منذ 14 [[نوفمبر]] 1997، لثلاثة ولايات (1997 و2002 و2007). استقبله الملكُ [[محمد السادس]]، زوال الثلاثاء 29 نوفمبر 2011 ب[[ميدلت]]، وعينه [[حكومة المغرب 2012|رئيساً للحكومة]] بعد فوز حزبه [[الانتخابات البرلمانية المغربية 2011|الإنتخابات المغربية سنة 2011]] خلال [[الربيع العربي]].
وفاز أيضا في [[الانتخابات التشريعية المغربية 2016|الإنتخابات المغربية سنة 2016]] ليكون أول رئيس مغربي يقود [[حكومة المغرب|الحكومة]] لولايتين متتاليتين.
== النشأة ==
ولد عبد الإله ابن كيران ب[[حي العكاري]] الشعبي بالعاصمة المغربية [[الرباط]] سنة 1954، في وسط أسرة [[فاس|فاسية]] الأصل. أبوه من عائلة [[صوفية]] تعمل بال[[تجارة]] عرف بعض أبنائها ب[[العلم الشرعي]] (من بينهم [[العالية بنكيران]] أول امرأة اعتلت كرسي العلم في [[مسجد القرويين]]).<ref>[http://ar.yabiladi.com/articles/details/8194/نبذة-عن-السير-الذاتية-لوزراء.html السيرة الذاتية لبنكيران] يا بلادي، تاريخ الولوج 10 ماي 2014</ref>. عن أمه أخذ عبد الإله الاهتمام بالشأن العام وقد كانت تواظب على لقاءات [[حزب الاستقلال]]،
ولج المدرسة القرآنية قبل أن يبدأ مسيرته الدراسية في مدرسة القبيبات لينضم في نهاية المطاف إلى ثانوية مولاي يوسف حيث حصل على درجة البكالوريا في عام 1973. بعد أن توجت دراسته الجامعية بحصوله على الإجازة في [[العلوم الفيزيائية]] سنة [[1979]]، تم تعيين السيد [[عبد الإله بن كيران]] أستاذا في [[المدرسة العليا للمعلمين]] في الرباط، حيث عمل حتى استقالته في عام 1988 لتأسيس وإدارة مطبعة و مدرستين خاصتين.<ref name="1M">{{يوتيوب|sea-21HF7Z8|ريبورتاج للتلفزة المغربية}}الولوج 31-11-2011</ref>
 
== الإنتقاد ==
يعتبر شخصية مثيرة للجدل، إتهمه البعض بالتساهل مع الدولة. ويبرر مؤيدوه تلك الاتهامات بأنها نتائج نمطه المؤسسي الغير كارزمي للقيادة، والإسراع بالحركة نحو أفكار ومبادرات متقدمة وصعبة، ونزع الفتيل بين الحركة الإسلامية والدولة.
 
و يعارض ابن كيران نمط «القيادة الأبوية» (أنه لا يمكن للإنسان السير إلى الله إلا بشيخ أو مرشد) وهو النمط الذي يتبعه [[عبد السلام ياسين]] (مؤسس ومرشد جماعة العدل والإحسان).
 
4٬367

تعديل