افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 25 بايت، ‏ قبل سنتين
ط
استرجاع تعديلات 2.89.232.112 (نقاش) حتى آخر نسخة بواسطة Bo hessin
استوحى [[كونان دويل]] شخصية هولمز من الدكتور [[جوزيف بيل]] الذي كان دويل يعمل لديه في المستشفى الملكي في [[أدنبرة]] [[اسكتلندا|باسكتلندا]]. ومثلما كان هولمز، كان الدكتور [[جوزيف بيل]] يصل إلى استنتاجات مذهلة بناءً على ملاحظات بسيطة.<ref>{{مرجع كتاب |الأخير=Lycett |الأول=Andrew |العنوان=The Man Who Created Sherlock Holmes: The Life and Times of Sir Arthur Conan Doyle |الناشر=Free Press |السنة=2007 |الرقم المعياري=978-0-7432-7523-1 |الصفحات=53–54, 190}}</ref> ومع ذلك، فقد كتب الدكتور [[جوزيف بيل]] إلى [[كونان دويل]] قائلًا: "'''أنت هو شرلوك هولمز، ومن الجيد أن تعلم ذلك.<ref>{{مرجع كتاب|الأخير=Barring-Gould |الأول=William S. |العنوان=The Annotated Sherlock Holmes|الناشر=Clarkson N. Potter, Inc.|الرقم المعياري=0-517-50291-7|الصفحة=8}}</ref>
 
وبالإضافة إلى جوزيف بيل 👩‍🎤،بيل، يُعتبر الدكتور هنري ليتلجون، المحاضر بقسم الطب الشرعي والصحة العامة ب[[مدرسة طب جامعة أدنبرة|كلية الطب بجامعة أدنبرة]]، أحد مصادر إلهام [[كونان دويل|دويل]] أثناء ابتكاره لشخصية هولمز، الدكتور ليتلجون عمل جراحًا في مستشفيات الشرطة، وإداريًّا في مكتب الصحة العامة [[أدنبرة|بأدنبرة]]، ووفر ل[[كونان دويل]] مدخلًا يربط بين التحقيقات الطبية، واستنتاجات الجرائم.<ref>{{مرجع كتاب |الأخير=Doyle |الأول=A. Conan |العنوان=The Boys' Sherlock Holmes, New & Enlarged Edition |الناشر=Harper & Row |السنة=1961 |الصفحة=88}}</ref>
مصدر إلهام آخر لشخصية هولمز تمثل في فرانسيس سميث، شرطي وخبير في أساليب التمويه والتخفي، والذي أصبح لاحقًا المحقق الخاص الأول في مدينة [[لستر]].<ref>{{مرجع ويب|العنوان=Top Hat Terrace (Leicester)|المسار=http://www2.le.ac.uk/conference/previous/curiouser/eccentric-leicester-tour/top-hat-terrace-london-road-le2-0qt|تاريخ الوصول=4 January 2015}}</ref>
 
== حياته ==
=== الحياة المبكرة ===
[[ملف:A Study in Scarlet from Beeton's Christmas Annual 1887.jpg|thumb|upleft|رواية "[[دراسة بالقرمزي|دراسة في اللون القرمزي]]" حيث الظهور الأول لهولمز وديزاي (1887م)]]
التفاصيل الدقيقة لحياة شرلوك هولمز خارج إطار التحقيقات والمغامرات التي دونها [[دكتور واطسون]] تعد قليلة ومبعثرة بين القصص والروايات، مما أدى إلى سيرة ذاتية مشوهة وغير مكتملة عن حياته الخاصة.