حقوق المثليين في منغوليا: الفرق بين النسختين

إن [[العنف ضد الأشخاص المثليين|العنف]] والتمييز ضد [[مثلية جنسية|المثليين والمثليات]] و[[ازدواجية الميول الجنسية|مزدوجي الميول]] و[[تحول جنسي|المتحولين جنسيا]] في منغوليا شائع إلى حد ما، وغالبا ما لا يتم إبلاغ الشرطة. في عام 2001 تم اغتصاب امرأة مثلية، حيث اختطفت وطعنت على يد رجلين. وخلال عام 2009 قامت مجموعة قومية متطرفة من [[نازيون جدد|النازيين الجدد]] باختطاف ثلاثة نساء متحولين جنسيا و[[اعتداء جنسي|اعتدوا جنسيا]] عليهن. لم يتم الإبلاغ عن أن أي من هذه الجرائم للشرطة خوفا من التعرض للأذية. في شهر فبراير من عام 2014 تعرض رجل مثلي للاعتداء الجنسي من قبل مجموعة من النازيين الجدد. عقب انتقادات [[مجتمع المثليين]] ومنظمات [[مجتمع مدني|المجتمع المدني]]، أعلنت حكومة منغوليا في مايو 2014 أنها ستنظر في سن تشريعات مناهضة للتمييز لحماية الأفراد المثليين والمثليات.<ref>[http://www.hrc.org/blog/mongolia-considers-anti-discrimination-law-to-protect-lgbt-citizens Mongolia Considers Anti-Discrimination Law to Protect LGBT Citizens] Human Rights Campaign</ref>
 
في 3 ديسمبر عام 2015 اعتمد البرلمان المنغولي القانون الجنائي الجديد، والذي حظر جرائم الكراهية وخطاب الكراهية على أساس [[التوجه الجنسي]] و[[الهوية الجندرية]]. ويستخدميستخدم القانون الجنائي المصطلح الغامض "جرائم التمييز"، والذي يوصف بأنه يعني كلا من جرائم الكراهية وخطاب الكراهية. أعلنت منظمات حقوق المثليين المنغولية أنها ستقوم بتدريب الشرطة حول ماهية جرائم الكراهية، وكيفية التعرف عليها ونوع المساعدة الذي يحتاجه ضحايا جرائمهذه الكراهيةالجرائم. وقد أخذ القانون الجنائي حيز التنفيذ بتاريخ 1 سبتمبر 2016.<ref name="gawker">{{cite web|url=http://gawker.com/inside-mongolia-s-only-gay-bar-1778436860 |title=Inside Mongolia’s Only Gay Bar |publisher=[[Gawker]] |date=3 June 2016}}</ref><ref>{{cite web|url=http://theubpost.mn/2016/05/18/lgbt-centre-executive-director-n-anaraa-talks-lgbt-rights-then-and-now/ |title=LGBT Centre executive director N.Anaraa talks LGBT rights, then and now |publisher=[[UB Post]] |date=18 May 2016}}</ref>
 
==ملخص==
66٬648

تعديل