افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا يوجد ملخص تحرير
في نفس الوقت تقوم شركة فرايبورغ بأنتاج المياه وبيعها . وتساءل سكان فرايبورغ عن كميات المياه المستخرجة من أراضيهم وشأن بيعها إلى بولاند سبرينج. وطلب السكان زيادة الضرائب على نستله عن المياه التي تأخذها بلا ثمن ، وتقوم بتعبئتها وتصدرها وتكسب منها الكثير.<ref>{{cite web|url=http://www.uswaternews.com/archives/arcpolicy/4grouplan8.html|title=Group plans water-extraction tax, asks state support|accessdate=2007-07-23}}</ref>
 
واقترح عضو الكونجرس[[الكونغرس الأمريكي]] "جيم ويلفونج" أن تقوم شركة نستله بدفع 20 سنت ضريبة على كل لتر ماء تستخرجه ، ولكن الكونجرسالكونغرس لم يوافق. لهذا اقترح عضو الكونجرسالكونغرس بأن تعدل القوانين بحيث تحدد كميات المياه المستخرة من أراضي المزارعين ، وأن يسمح لأصحاب الأرض باستغلال مياههم ، وأن لا تحتكر الشركات استخراج المياه وأن يسمح للسكان باستخراج مياه من تحت اراضيهم .<ref name="economist2006"/>
 
وفي أحد البلديات الأخرى لم يستقبل مسعى الأهالي في المحاكم ضد مشروع استغلال للمياه تحت اراضيهم قبولا لدى القاضي . كان ذلك باعتماد الأهالي على قوانين الولاية في قضايتهم. ولكن عندما تقدموا بقضية ثانية مستندين إلى نص في الدستور الأمريكي ينص على حق المواطن في حماية أراضيه ، وافقت المحكمة على طلبهم بحكم ضد استثمار نستلة في هذه البلدية.