افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 86 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
== مسائل الفلسفة اليونانية ==
كجزء من الفلسفة اليونانية تم مناقشة وفحص، بنتائج مختلفة، ثلاث قضايا مختلفة:
# [[علم الوجود]] (ontology), أي تعريف المبادئ الأولية حيث يمكن إعادة أصل واستمرارية كل واقع؛
# [[نظرية المعرفة]] (Epistemology), أي تعريف معايير صلاحية وحدود المعرفة، وخاصة فيما يتعلق بمشكلة الحقيقة؛
# [[أخلاقيات|الأخلاقيات]] (Ethics), أي دراسة نقدية للسلوك البشري تهدف إلى التعريف بالسلوك الأفضل والأحكم الذي يجب أو يجوز للإنسان اتباعه.
 
بطبيعة الحال، هذه القضايا ليست الوحيدة التي شغلت فكر اليونانيون، في الواقع، بعض المفكرين حولوا انتباههم إلى [[علم الكون]]، [[رياضيات|والرياضيات]]... الخ، ولكن يمكن الافتراض بشكل معقول أن النقاط المركزية للتفكير اليوناني هي الثلاثة المذكورة أعلاه. وتجدر الإشارة إلى أنه تم تعريف هذه المفاهيم: نظرية المعرفة، علم الوجود والأخلاق, في مراحل لاحقة من [[تاريخ الفلسفة]]، لا سيما في [[عصور وسطى|العصور الوسطى]] [[عصور حديثة|والحديثة]].
 
[[ملف:Anaximander.jpg|تصغير|يمين|[[أناكسيماندر]]، تفصيل من لوحة مدرسة أثينة لـرافاييل]]
تقليديا، يرجع أصل الفلسفة الغربية إلى الفكر اليوناني القديم، وعلى وجه الخصوص إلى سلسلة من التعديلات التاريخية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية، والتي كما وضح جان بييرفيرنانت (Jean-Pierre Vernant) في تفسيره لأصول الفكر اليوناني، التي تبدأ حول القرن السابع قبل الميلاد في عملية علمنة تدريجية ل[[نشأة الكون]] (Cosmogony) و[[علم الأساطير]] (theogony) من [[هوميروس]] و[[هسيود]]. في نفس الوقت، ومع ذلك، فإنه لا يزال من الصعب الفصل بين الفكر المعرفي ونوع من التدين المخفي الذي يتم التعبير عنه من خلال [[الأورفكريون]] وأسرار ال Eleusinian.<ref>Cfr.: Ugo Bianchi, A. Motte e AA.VV., ''Trattato di antropologia del sacro'', Jaca Book, Milano 1992, ISBN 978-88-16-40298-0.</ref>
 
من ناحية نشأت الحاجة إلى تفكير أكثر استقلالا للمبادئ التي تكمن وراء الظواهر الطبيعية. هذه الحاجة تدفع المفكرين الأوائل، ولا سيما من [[المدرسة الميلسية]] (Milesian School)، ابتدأ من [[طاليس]] لوضع محورية في مسألة السفينة (Arche): باعتبارها العنصر البدائي الذي منه أتى كل شيء ؟. وما هي القوانين التي تحكم العلاقة بين العناصر البدائية؟. [[طاليس]] حدد هذا المبدأ الأول في الماء، [[أناكسيماندر]] في '''اللامتعين''' [[ابيرون|الابيرون]] (Apeiron)، [[أناكسيمينس من ميليتوس|أناكسيمينس]] (Anaximenes) في الهواء، وغيرهم من المفكرين، في وقت لاحق، اقترحوا افتراضات أخرى في هذا الصدد. وتجدر الإشارة هنا إلى ان الاهمية ليست في الاستنتاجات, التي توصلوا إليها هؤلاء المفكرين الأولين، ولكن في الجهود المبذولة للإجابة على الأسئلة حول الأصل ومعنى الواقع دون اللجوء إلى تفسيرات مبنية على الأساطير أو التقاليد. لأول مرة الملاحظة المباشرة للطبيعة وقدرة الإنسان الرشيدة تؤخذ في الاعتبار لما لها من استقلالية وتفوق.
مستخدم مجهول