افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 8 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
 
تدوم نتيجة إزالة الشعر المؤقتة لساعات أو لعدة أسابيع وذلك يعتمد على الطريقة المستخدمة. وهذه الإجراءات هي تجميلية بحته. طرق إزالة الشعر مثل القص والحلاقة وكريمات إزالة الشعر تزيل الشعر على مستوى الجلد فقط ونتائجها تدوم لعدة ساعات أو أيام. أما طرق نتف الشعر باستخدام التحليل الكهربي أو الشمع أو السكر أو الخيط تزيل كامل الشعر من جذوره ونتائجها تدوم لعدة أيام أو أسابيع.
وبالنسبة لإزالة الشعر الدائمة فتكون باستخدام الكيماويات أو أنواع متعددة من الطاقة والتي تهدف الخلايا المسببة لنمو الشعر. تعد إزالة الشعر باستخدام الليزر طريقة فعالة لإزالة الشعر المصطبغ فقط حيث أنه لا يعالج الشعر الأبيض. يهدف الليزر صبغة الميلانينال[[ميلانين]] في الثلث الأدنى لبصيلة الشعر وهي المنطقة الهدف. يتم التحليل الكهربائي باستخدام تيار كهربائي أو تسخين مركزي. وقد سمحت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية باستخدام مصطلح " إزالة الشعر الدائمة" للتحليل الكهربائي فقط وذلك لأنه قادر لعلاج جميع الوان الشعر.
الأدوية التي تقلل من إنتاجية الشعر تحت التجربة حاليا. هناك خياران طبيان. الأول يكبت هرمون التستوستيرونال[[تستوستيرون]] عن طريق زيادة الغلوبيولين المرتبط بالهرمون الجنسي. والآخر يتحكم بزيادة إنتاجية الشعر من خلال تنظيم الهرمون الملوتن.
 
== علم الأوبئة ==
تعد الأنواع الخلقية من فرط الشعر نادرة. فقد تم تسجيل 50 حالة فقط من فرط الشعر الخلقي الوبري منذ العصور الوسطى وأقل من 100 حالة من فرط الشعر الخلقي الكلي تم توثيقها في المنشورات العلمية وبواسطة الإعلام. ويعتبر فرط الشعر الخلقي الكلي منعزل لعائلة واحدة في المكسيك. أما فرط الشعر المكتسب والشعرانية فهما شائعان أكثر. فعلى سببيل المثال تحدث الشعرانية عند 10% من النساء من عمر 18 إلى 45.