أبي ورد: الفرق بين النسختين