افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

لا تغيير في الحجم، ‏ قبل 3 سنوات
ط
بوت:تعريب وسائط قالب:مرجع ويب
=== الحرب العالمية الأولى ===
{{مفصلة|الحرب العالمية الأولى}}
اشتركت قاذفات القنابل في نفس الوقت الذي اشتركت [[الطائرة|الطائرات]] في [[الحرب العالمية الأولي]]. وكان أول إسقاط [[قنبلة|لقنبلة]] محمولة جوا على يد [[إيطاليا|الإيطاليين]] في [[الحرب العثمانية الإيطالية]] عام [[1912]]. في [[1912]] اقترح الطيار البلغاري كريستو توبراكسفيتش استخدام الطائرات لإسقاط القنابل على المواقع العثمانية. فطور سيمون بيتروف الفكرة وصنع عدة نماذج أولية قادرة على حمل عدة أنواع من القنابل وزاد في تلك النماذج قدرة الطائرة على الحمل <ref name="Bulgarian AF History">{{citeمرجع webويب |urlالمسار=http://aviation.zonebg.com/istoria/balcan-war/index.php|titleالعنوان=Bulgarian Air Force History 1912-1913(in Bulgarian)|accessdateتاريخ الوصول=2007-11-25}}</ref>. في [[16 أكتوبر]] [[1912]] تحت مراقبة كريستو تم إسقاط أول قنبلتين من طائرة على محطة قطارات عثمانية في [[أدرنة]]، وكانت الطائرة من نوع [[ألباتروس إف الثانية]] يقودها الطيار رادول ميلكوف.
 
بعد عدة اختبارات استقر سيمون بتروف على تصميم نهائي، حسن فيه [[ديناميكا هوائية|ديناميكا الهواء]] الخاصة بالطائرة، والذيل على شكل (X)، وأيضا المفجر الخاص بالقنبلة.
في عصرنا الحديث أصبح الفرق بين قاذفات القنابل، والقاذفات المقاتلة أو الطائرات الهجومية واضح. الكثير من الطائرات الهجومية - حتى تلك التي تشبه [[طائرة مقاتلة|المقاتلات]] - مصممة لإسقاط القنابل ومع قدرة صغيرة جدا للاشتراك في المعارك الجوية. في الواقع فلكي تميز بين المقاتلة أو القاذفة المقاتلة وقاذفة القنابل فيجب عليك السؤال عن [[المسافة القصوى للطيران|المدى]] ؛ فقاذفات القنابل هي طائرات ذات مدى بعيد قادرة على الهجوم على أهداف في قلب أرض العدو. أما [[طائرة مقاتلة|المقاتلة]] والقاذفة المقاتلة فإن لها مدا محدودا للقيام بهجماتها و تعتبر طائرة قريبة أو قصيرة المدى. في الواقع و حتى ذلك السؤال لا يعطيك إجابة واضحة لتستطيع التمييز بين هذين النوعين حاليا لوجود إمكانية إعادة ملء الوقود جوا والذي يزيد مدى الطائرة بشكل كبير.
 
خطط [[الولايات المتحدة]] و[[روسيا]] تجاه [[قاذفة قنابل إستراتيجية|قاذفات القنابل الإستراتيجية]] ما زالت حتى الآن حبر على ورق ؛ ذلك بسبب القيود الاقتصادية والسياسية. المرجح أنها ستبقى هكذا لوقت ليس بقريب. من المرجح ل[[فيلق (وحدة عسكرية)|فيلق]] القاذفات لدى [[الولايات المتحدة]] أن يبقى كما هو في الخدمة حتى أواخر عشرينات قرننا الحالي، مع إمكانية إضافة بعض القاذفات الجديدة من نوع [[قاذفة 2018]]. سميت بذلك الاسم "قاذفة 2018" لأنه ليس لها اسم رسمي بعد، لأنه من المرجح إدخالها الخدمة في عام [[2018]].<ref name="usaf new bomber requirements">{{citeمرجع webويب|urlالمسار=http://www.janes.com/news/defence/air/jdw/jdw071018_1_n.shtml|titleالعنوان=USAF may seek supersonic and unmanned capabilities for bomber|accessdateتاريخ الوصول=2007-11-25}}</ref>
 
== مصادر ==