كا: الفرق بين النسختين

تم إضافة 60 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
ط (بوت: وسوم صيانة، أضاف وسم بدون مصدر)
{{مقالة غير مراجعة|تاريخ=سبتمبر 2007}}
{{مصدر|تاريخ=مارس 2016}}
[[ملف:Ka Statue of horawibra.jpg|thumb|alt=photo d'un statue|كا الفرعون [[حور]] من [[أسرة مصرية ثالثة عشر|الأسرة الثالثة عشر]] . بالمتحف المصري بالقاهرة.]]
'''الكا''' كما يعتقد قدماء المصريين هي نفس الميت التي تبقى بعده كما كان يظن المصريين القدامى .
وقد كانوا يضعون في المقابر الطعام لكي تتغذى الكا. والكا هي الروح الطيبة في اعتقادهم. كانوا يصورون الكا على نفس صورة الشخص نفسه ، باعتبارها قرينة له وهي التي تبقى بعد مماته. فربما كانت الكا بالنسبة لهم ما نسميه الآن "النفس".
و كانوا يعتقدون في اخلاقياتهم أن من يسرق شيئا من ممتلكات ميت أو من يسرق شيئا من ممتلكات [[فرعون]] وعلى الأخص فرعون ميت تـُرسل عليه كا الميت لعنة توقعه في مشاكل. وجاء في بعض النصوص مقولة ما معناها :"اعمل لكابك شيئا حسنا في حياتك ينفعها بعد مماتك".
 
أما الروح فهي تسمى عند قدماء المصريين [[با (أساطير فرعونية)|با]].
 
==رمزها بالهيروغليفية==
 
 
: <hiero>kA</hiero>
== التفرقة بين الروح والنفس ==
 
اعتقد المصري القديم في ثلاثة أنواع من الأرواح تشترك مع الجسد في تكوين الإنسان : الكا و [[با (أساطير فرعونية)|البا]] و [[آخ (أساطير فرعونية)|الآخ]] .
 
الآخ هي هنوع من الروح يكتسبها الميت بعد وفاته ويتحول إلى آخ . وهي تختلف عن الكا والبا اللتان تصحبان الإنسان أثناء حياته . وبعد مماته تلعبان الكا والبا دورا مهما بالنسبة لأهل الميت وأقربائه . وطبقا لمعتقدات المصري القديم تبقى الكا والبا منفصلتان عن بعضهما البعض ، وكل منهما له دور في حياة الإنسان وبعد مماته حيث تبقى الرابطة بين "الروح" والجسد الميت . اعتقد المصري القديم في البعث بعد الوفاة وفي الحساب عن أعماله في الدنيا أمام [[أوزوريس]]. في عصر [[أسرة مصرية قديمة|الأسرة القديمة ]] يبدو أن البا كانت منحصرة على فرعون فقط ، وكانت مهمة عائلة المتوفى العادي تهتم بتقديم قرابين (غذاء ومشرب ) لكا المتوفى في إطار رعاية الموتى. فكانت الكا بالنسبة لهم هي التعريف الأقدم وبالتالي فكانت تمثل النفس البشرية. ولم تمثل الكا للناس العاديين ، وإنما كانت تمثل فقط روح أو نفس فرعون .
 
==اقرأ أيضا==
1٬059٬922

تعديل