افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إضافة 7 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
ط
=== الصعود إلى النجومية في سينما التيلوجو ===
 
بعد تركهم العديد من المشاريع الكبيرة، أصاب ديفيا الاكتئاب وغادرت [[مومباى.]] في مساء يوم عودتها، أطلق المنتج (0)بوبيلى رجا رجاله. وارادوا أن ترحل ديفيا في نفس الليلة. وقد روت ديفيا في عدد نوفمبر عام 1991 من مجلة "الفيلم" "لم أكن أرغب في الذهاب. قلت لا، ولكن أمى قالت نعم. تصور، أحرز الفيلم نجاحا عظيما وأصبحت نجمة كبيرة". هذه الخطوة أتت أكلها. وأصدره [[بوبيلى رجا]] في صيف عام 1990 وحقق نجاحا هائلا. انها استولت على الجنوب من قبل العاصفة، وكانت مثل المعبودة هناك. حتى أن هناك معبد تم بناؤه باسمها. ومع نجاحات أكثر، أصبحت اسما كبيرا في سينما التيلجو. برزت في تصنيف شباك التذاكر فقط بعد [[Vijayshanti]] التي لا تقهر. وكان سعرها وفقا للمطلعين على بواطن الأمور يصل إلى درجة مذهلة 25 Lakhs في الفيلم و1 lakh في كل يوم إضافي (إذا تأجل التصوير يقوم المنتجين في الجنوب بدفع 15 lakhs لمدة 15 يوما)، وهو مبلغ كبير في عام 1991. في بوليوود، كان [[مادري ديكسيت وSridevi]] هم الوحيدين الذين يحصلون على تلك الأسعار. في عام 1991 قدمت ديفيا نجاحات تعضد بعضها بما في ذلك [[رودى ألودو]]، [[دارما كشترام, وأسيمبلى رودى]] امام نجوم سينما التيلوجو بما [[Chiranjeevi]]، [[وBalakrishna وموهان بابو.]] في شمال الهند، كانت تعرف باسم [[Srideviسريديفي]] أفلام التيلوجو. ولكن هذا لم يكن ما تبحث عنه ديفيا بهارتى. كانت تريد ان تجعلها كبيرة في [[مومباي.]] وعادت مرة آخرى وبتصميم جديد. وفي الوقت نفسه كانت لا تريد أن تخيب ظن جمهور التيلوجو, وخفضت أفلامها لفيلم واحد سنويا.
 
=== الصعود للنجومية في بوليوود ===