شريح القاضي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 10 بايت ، ‏ قبل 3 سنوات
ط (بوت: إضافة بوابة)
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
وُرِّثت أمّه عنوة - فبعد أن مات أبوه رمى عمُّه عبايته عليها فجعلها ملكاً له وفق تقاليد الجاهلية.<ref name="akmt"/>
== إسلامه ==
دخل في [[الإسلام]] في حياة النبي [[محمد بن عبد الله]] وكان [[اليمنحضرموت|باليمنبحضرموت ]] فيعد من [[التابعين]] وانتقل من [[اليمنحضرموت]] زمن الصديق وحدث عن كبار [[الصحابة]].<ref name="akmt"/>
=== سؤاله علي ===
في الثلاثين من عمره، بعث رسولُ الله محمد صلى الله عليه وسلم [[علي بن أبي طالب|عليا]] إلى أهل [[اليمنحضرموت]] فأسلموا، فسأله شريح: بماذا يأمر دينك؟ فأجابه بقوله تعالى {{قرآن|16|90}} فبرقت عينا شريحٍ. فسأله: بماذا يدعو دينك أيضاً؟ فأجابه وقد أحسّ بتأثّره بمقولة العدل - بقوله تعالى {{قرآن|4|58}}. فسأل ثالثةً إلام يدعو دينك أيضاً؟ فأجابه بقوله تعالى {{قرآن|5|8}}. فسأله وماذا يقول نبيّك؟ فأجابه «سبعة يظلّهم الله في ظلّه يوم لا ظلّ إلا ظلّه أوّلهم إمام عادل». فاستبشر شريحٌ قائلاً «دين يدعو للعدل» ودخل في الإسلام. فطلب من عليّ أن يعلمّه سورة من القرآن، فاختار له عليّ - وكان قد سمع قصّته وما حدث بأمّه - سورة النّساء، التي تتحدّث عن العدل مع ضعفاء القوم.<ref name="akmt"/>
 
=== تأخره عن المدينة ===
كان إسلامه قبل وفاة النبي بخمسة سنوات، لكن كلّما عزم أن يزوره انشغل، حتّى فاتت الخمسة سنوات فبدأ الرحلة، فجائه خبر وفاة رسول الله، وقد فاتته رؤيته. فقرّر أن يجمع آيات القرآن المتعلّقة بالعدل.<ref name="akmt"/>
 
== المحدثون عنه ==
[[ابن سيرين]]، و[[الشعبي]] و[[إبراهيم النخعي]]، و[[قيس بن أبي حازم]]، و[[تميم بن سلمة]].{{بحاجة لمصدر}}
35

تعديل