افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 52 بايت، ‏ قبل 3 سنوات
ط
في [[علم الأحياء|علم الأحياء،]] السموم هي المواد التي تسبب اضطرابات [[متعضية|للكائنات الحية]]، وذلك في الغالب يحدث إما عبر [[تفاعل كيميائي|تفاعلات كيميائية]] أو [[فاعلية (كيمياء)|غيرها]] على المستوى [[جزيء|الجزيئي]] عند ابتلاعها بكميات كافية<ref>{{قاموس دورلاند|six/000084583|poison}}</ref><ref>[http://www.merriam-webster.com/dictionary/poison "Poison"] at ''Merriam-Webster''.</ref>.
 
في مجالي [[طب|الطب]] [[علم الحيوان|والحيوان]]، كلمة '''سم''' تختلف عن [[ذيفان]] و<nowiki/>[[زعاف]]. الذيفانات هي السموم التي يتم انتاجها بواسطة الكائنات الحية في الطبيعة بينما الزعافات تعني الذيفانات المحقونة عن طريق لدغة او لسعة.
إذا الفرق بين الزعاف وغيره من السموم يكون بطريقة توصيله داخل الجسم. في بعض المجالات كالصناعة والزراعة وغيرها تستخدم السموم لأسباب آخرى غير سمّيتها. [[مبيد آفات|مبيدات الحشرات]] هي إحدى أهم أنواع المواد التي تهدف بشكل رئيسي الى التسميم.
 
في عام ٢٠١٣2013 تسبب التسمم الغير مقصود في ٩٨98 ألف حالة وفاة عالميا، بينما في ١٩٩٠،1990، ١٢٠120 ألف حالة سجلت تحت نفس السبب.<ref name="GDB2013">{{Cite journal|last1 = GBD 2013 Mortality and Causes of Death|first1 = Collaborators|title = Global, regional, and national age-sex specific all-cause and cause-specific mortality for 240 causes of death, 1990-2013: a systematic analysis for the Global Burden of Disease Study 2013.|journal = Lancet|date = 17 December 2014|pmid = 25530442|doi = 10.1016/S0140-6736(14)61682-2|volume = 385|pages = 117–71|pmc = 4340604}}</ref>
 
== المصطلحات ==
مصطلح”السم”غالبا يستخدم [[عامية|بالعامية]] لوصف المادة السامة- خصوصاً [[مادة أكالة|مادة آكالة]] ، [[مسرطن]], [[مطفر]],[[علم المسوخ|للمسخ]] ،والتلوث الضار و للتأكيد على مخاطر المواد الكيميائية.
[[باراسيلسوس]] (١٤٩٣1493-١٥٤١1541)، مؤسس [[باراسيلسوس|علم]] [[علم السموم|السموم]]،كتب مرة:”كل شيء سم،يوجد سم بكل شي. فقط الجرعة تحدد الغير السام” <ref>Latin: ''Dosis sola venenum facit.''</ref>([[الجرعة المميتة الوسطية|انظر الجرعة الوسطى المميتة]]). القانون يعرف “السم”بشكل صارم. المواد الغير مطالبة قانونياً بحمل الشعار”السم” وممكن أن تسبب حالة طبية من التسمم.
 
بعض السم أيضاً يسمى ذيفان،وهو أي سم منتج من الحيوانات,خضروات أو باكتيريا. مثل [[بروتين|البروتينات]] [[بكتيريا|البكتيرية]] التي تسبب [[كزاز|الكزاز]] و<nowiki/>[[تسمم سجقي|التسمم السجقي]]. التمييز بين المصطلحين ليس دائماً ملحوظ،حتى بين العلماء. 
استنشاق أو ابتلاع [[سيانيد|السيانيد]]، كانت تستعمل كطريقة للإعدام في [[غرف الغاز|السجون الغازية]]، يتعطش الجسم للطاقة بشكل شبه فوري و ذلك [[مثبط إنزيم|بتثبيط]] [[إنزيم|الإنزيمات]] المتواجدة في [[ميتوكندريون|الميتوكندريا]] والمسؤولة عن صنع<nowiki/>[[ثلاثي فوسفات الأدينوسين|ثُلاثِي فُسْفاتِ الأَدِينُوزِين]]. الحقن في الوريد لنسبة عالية من<nowiki/>[[كلوريد البوتاسيوم]]، مثل الإعدام للسجناء في بعض الولايات في الولايات المتحدة الأمريكية، و يتسبب في التوقف المباشر [[قلب|للقلب]] بإزالة [[جهد غشائي|الطاقة الكامنة]] للخلية والمسؤول [[انقباض عضلي|انقباض العضلات]].
 
أغلب المبيدات البيولوجية، متضمنة [[مبيد آفات|المبيدات الحشرية]]، صنعت للعمل كسموم لاستهداف الكائنات الحيوية، على الرغم أنه قد يتحقق تسمم حاد أو مزمن لكائنات حيوية غير مستهدفة (تسمم ثانوي)، وقد يتضمن [[إنسان|البشر]] ممن يرش المبيدات البيولوجية أو [[متعضيات نافعة|كائنات طفيلية مفيدة]] أخرى. مثلًا: المبيد الحشري ٢2-٤4- حمض ثنائي كلورو فينوكسياسيتين يعكس نشاط هرمون نباتي، مما يؤدي إلى صنع سميّة قاتلة خاصة بالنباتات. بالتأكيد، ٢2-٤4- حمض ثنائي كلورو فينوكسياسيتين ليس سمًا، ولكنه مصنّف كمادة ضارّة في التصنيف الأوروبي.
 
الكثير من المواد المصنفة كسموم تعتبر سامة بشكل غير مباشر، بالتسمم. مثال: كحول الخشب أو [[ميثانول|الميثانول]]، فهي ليست مادة سالفة بذاتها، ولكنها تتحول كيميائيًا بالكبد إلى حمض الفورميك و مادة سامة تدعى [[ميثانال|بالفورمالدهايد]] و [[حمض الفورميك]] في [[كبد|الكبد]]. الكثير من جزيئات [[دواء|العقاقير]] تتحول إلى مواد سامة بالكبد، والتنوع الجيني لبعض من [[إنزيم|إنزيمات]] الكبد يصنع السميّة للكثير من المركبات والذي يختلف بين الأفراد.
== العلاج ==
* العلاج الأولي لجميع أنواع التسمم هو التأكد من كفاءة <nowiki/>[[إنعاش قلبي رئوي|وظائف الجهار الدوري والتنفسي]] وتقديم العلاج لجميع الأعراض مثل [[نوبة (طب)|النوبات]]، [[صدمة (جهاز الدوران)|الصدمة]] و [[الألم]].
* السموم المحقونة ( مثل: من لسعة الحيوانات) يمكن معالجتها عن طريق ربط الجزء المصاب من الجسم [[ضمادة|بضمادة]] ووضع الجزء المصاب بالماء الحار ( درجة الحرارة ٥٠50 ° ). الربطة الضاغطة تمنع السم من الوصول إلى الأجزاء الأخرى من الجسم ،و الماء الحار يكسّر السم. هذا العلاج يعمل فقط إذا كان السم مكوّن من جزيئات البروتين.<ref>Complete diving manual by Jack Jackson</ref>
* في أغلب السموم أساس العلاج يكون عن طريق تقديم رعاية داعمة للمريض ( علاج الأعراض بدلًا  من السم). 
 
 
== الوبائيات ==
[[ملف:Poisonings_world_map_-_DALY_-_WHO2004.svg|thumb|[[معدل السنة الحياتية للإعاقة]] للتسمم لكل ١٠٠٠٠٠100000 من السكان في عام ٢٠٠٤2004.<ref>{{Cite web|url = http://www.who.int/healthinfo/global_burden_disease/estimates_country/en/index.html|title = WHO Disease and injury country estimates|year = 2004|work = World Health Organization|accessdate = Nov 11, 2009}}</ref>]]
في ٢٠١٠،2010، تسبب التسمم في ١٨٠180 ألف حالة وفاة، متقلصًا من ٢٠٠200 ألف حالة في ١٩٩٠1990.<ref name="Loz2012">{{Cite journal|last = Lozano|first = R|title = Global and regional mortality from 235 causes of death for 20 age groups in 1990 and 2010: a systematic analysis for the Global Burden of Disease Study 2010.|journal = Lancet|date = Dec 15, 2012|volume = 380|issue = 9859|pages = 2095–128|pmid = 23245604|doi = 10.1016/S0140-6736(12)61728-0}}</ref> في الولايات المتحدة الأمريكية كانت هناك تقريبا ٧٢٧727,٥٠٠500 زيارة إلى قسم الطوارئ بنسبة تشكل 3.3٪ من مجموع الزيارات للقسم.<ref>Villaveces A, Mutter R, Owens PL, Barrett ML.</ref>
 
== التطبيقات ==
 المركبات المسممة من الممكن أن تكون مفيدة سواء بسميتها أو بشكل أكبر بخصائصها الكميائية الآخرى، كتفاعليتها. تستخدم السموم بشكل واسع في الصناعة والزراعة ككاشفات كيميائية ومذيبات نحو [[أحادي أكسيد الكربون|أول اكسيد الكربون]]، [[ميثانول|الميثانول]] و<nowiki/>[[سيانيد الصوديوم|سيانيد الهيدروجين]]. تتواجد السموم بشكل أقل في المواد التي تستعمل منزليا مع بعض الاستثنائات [[أمونياك|كالأمونيا]] [[ميثانول|والميثانول]]. على سبيل المثال، [[فوسجين|الفوسجين]] هو مستقبل <nowiki/>[[محب للنواة|محب النواة]] عالي التفاعلية، مما يجعله كاشف ممتاز لبلمرة [[ديول|الديولات]] والدياماينات لانتاج البلاستيكات المتعدد كاربوناتيه والمتعدد يورثانية. لهذا الاستخدام، ملايين الأطنان تنتج سنوياً. لكن نفس هذه التفاعلية تجعله شديد الخطر على البروتينات داخل جسم الانسان حتى أنها جعلته قابل للاستخدام كسلاح كيميائي. لكن على عكس الفوسجين، غاز الخردل يستخدم فقط كسلاح وليس له أي فوائد صناعية.
 
  حاجة مبيدات الحشرات غير سامة للبشر،لأنهم يستهدفون مسارات أيضية غير موجودة بالبشر،تاركة التسمم العرضي الاحتمال الوحيد. على سبيل المثال، المبيد حمض٢،٤حمض2،4-ثنائي كلورو فينوكسياسيتين هو تقليد من هرمون نمو النبات، تسبب نمو غير متحكم فيه يؤدي إلى موت النبات. البشر والحيوانات، تفتقر الهرمون ومستقبله، لايتأثرون بالهرمون،ويحتاجون بلع جرعة عالية قبل أن يظهر التسمم، تسمم البشر هو صعب التفادي مع المبيدات تستهدف الثديات،مثل القوارض.
 
الخطر من التسمم مختلف عن التسمم نفسه. على سبيل المثال، المادة الحافظة ثيمروسل يستخدم بالتطعيم تعتبر سامة ، لكن الكمية المعطاة بجرعة واحدة تعتبر ضئيلة.
{{شريط بوابات|طب|كيمياء حيوية}}
{{ضبط استنادي}}
 
[[تصنيف:أساليب الانتحار]]
[[تصنيف:سموم]]