تراجيديا: الفرق بين النسختين

تم إزالة 30 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
بوت :عنونت مرجع غير معنون لمعرفة المزيد
(الرجوع عن 7 تعديلات معلقة إلى نسخة 17399614 من Ali Farag1990)
ط (بوت :عنونت مرجع غير معنون لمعرفة المزيد)
ينبغي أن يكون البناء الدرامي منطقيا و مترابطا ، بحيث لا يبدأ بداية متعسفة أو ينتهي نهاية مبتسرة أو تسير فيه الأحداث مصادفة . كذلك يشترط أن يتحقق التجانس بين الموضوع و الحجم بهذا البناء ، و تحقيق عنصر التعادل بين الشكل و المضمون .
 
يري [[أرسطو]] أن الجمال يعتمد علي عنصريين وهما : الحجم و الترتيب . و كذلك أن الجمال لا يتوافر في الجم متناهي الصغر و لا في الحجم البالغ الضخامة ، حيث في الحالة الأولي يعجز البصر عن رؤية تفاصيل الحجم ، و بالحالة الثانية يفشل النظر في الإحاطة بالحجم .حيث أن الجمال يكمن في الحجم ذي القدر المحدود الذي يسمح للرؤية بأن تستوعبه بجلاء . و قياسا علي ذلك يري أن الموضوع الدرامي ينبغي أن يكون ذا حجم معين بحيث يستطيع العقل و الذاكرة أن يستوعباه <ref name=""مولد تلقائيا"1">فن الشعر ، أرسطو ، ترجمة د/ إبراهيم حمادة ، الفقرة 1451</ref>.
 
و لكن هذا كله لا يعد من الفن أن يكتب المؤلف حسب حجم محدد مسبقا و لكن الأمر كله أن يراعي بقدر الأمكان الحجم الكافي بالنسبة للبداية و الوسط و النهاية حسب ما يتوافق و توضيح الأحداث . و الحجم الأمثل هو الحجم الذي يسمح بتتابع الأحداث و تطورها وفقا لقانون " الاحتمال و الضرورة " بحيث يمكن عن طريقه إظهار التحول " في شخصية البطل " من الشقاء إلي الهناء أو من السعادة إلي الشقاء .
و ملخصا لما سبق يمكن القول بأن مفهوم البناء الدرامي في [[التراجيديا]] هو تكوين الموضوع و ترتيبه و تطويعه بحيث يغدو ملائما للمفهوم المسرحي ، و يكمن سر الدراما في هذا البناء و به وحده يتفاعل المشاهد مع [[التمثيل]] و يعايش الأحداث <ref>نظرية الدراما الإغريقية ، د/ محمد حمدي إبراهيم ، ص45</ref>.
 
=== الوحدات الثلاث <ref>فن الشعرname=""مولد ،تلقائيا"1" أرسطو ، ترجمة د/ إبراهيم حمادة ، الفقرة 1451</ref> ===
هناك وحدات ثلات مكونة للعمل الدرامي و هي