قصور الدرقية الخلقي: الفرق بين النسختين