القطط في الإسلام: الفرق بين النسختين

تم إضافة 33 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
[[ملف:Cat outside a mosque.jpg|تصغير|250بك|قطة في أحد مساجد [[تركيا]].]]
 
تُعتبر '''القطط في الإسلام''' حيوانات طاهرة، ووُردت أحاديث من السُنة النبويّة التي تدل على طهارتها وجواز اقتنائها وتربيّتها، كما تُعتبر القطط حيوانات مُحببةٍ إلى النبي [[محمد]] {{ص}} وكان يسميها من الطوافين والطوافات في البيوت، وكان يتوضأ من الماء الذي شربت منه القطة واعتبره طاهراً. كُني أحد الصحابة ب[[أبو هريرة]] اقتباساً من لفظ ال[[قط|هر]] بسبب تعلقه الشديد بهذا الحيوان. ويُعتبر أكثر الحيوانات تواجداً في بلاد المُسلمين، ومن أكثر الحيوانات اقتناءً من قِبل المُسلمين. وعلى العكسعكس الكلاب، فإن تُسمحالشرع الإسلامي أجاز بدخول المنازلالقطط للمنازل والبيوت والمساجد وذلك لطهارتها.
 
== طهارة القط ==