حفظ الطاقة (فيزياء): الفرق بين النسختين

تم إضافة 31 بايت ، ‏ قبل 5 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
(استرجاع 1 تعديل بواسطة 197.41.191.188 (نقاش). (باستخدام لمح البصر))
وكان من فضل علماء ومهندسين مثل جون سميتون وكارل هوتسمان ومارك سيجوين الذين اعترضوا على أن يكون زخم الحركة هو الوحيد كقانون للحفاظ. وبالتدريج شعر العلماء أن هناك ارتباطا بين [[الحرارة]] والحركة حيث تتولد حرارة عن الاحتكاك وبالعكس. وكانت دراسات لافوازييه و[[بيير سيمون لابلاس]] عام 1783 علامات على طريق [[نظرية الحرارة]].
<ref>Lavoisier, A.L. & Laplace, P.S. (1780) "Memoir on Heat", ''Académie Royale des Sciences'' ''pp''4-355</ref>
كذلك لاحظ [[بنيامين تومسون]] عام 1798 نشأة الحرارة من عملية حفر ماسورات المدافع ، واعتبر وجود معامل ثابت لتحويل الحركة إلى حرارة وبالعكس. عندئذ قام [[توماس يونجيونغ (عالم)|توماس يونغ]] بتسمية "طاقة" على تلك الظاهرة عام 1807.
 
وعن طريق المعايرة توصل العلماء إلى أن طاقة الحركة تساوي :