البورصة الإيطالية: الفرق بين النسختين