يا جارة الوادي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 19 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
إبارز البيت
(←‏مصادر: إضافة قالب {{فيروز}})
(إبارز البيت)
يا جارة الوداي طربت وعادني... ما يشبه الأحلام من ذكراكِ
* بعد ذلك بعدة عقود قررت فيروز والأخوين رحباني إعادة غناء هذه الأغنية بتوزيع موسيقي جديد، لكن كان على الأخوين مراعاة أن صوت فيروز يبلغ 8 مقامات موسيقية، في حين أن صوت عبد الوهاب كان يبلغ عند غناء هذه الأغنية 14 مقاماً.
* كان لحن القصيدة جميلاً للغاية، لكن عبد الوهاب ارتكب عند غناءه للقصيدة خطأً لغوياًلغويًا (وقامت فيروز بتكرار نفس الخطأ عند غناءها للقصيدة) ألا وهو نطقه لحرف اللام في كلمة ("الرياض)" في البيت الذي يقول:
 
ولقد مررت على الرياض بربوة... غناءَ كنت حيالها ألقاكِ
 
والصواب عدم نطق تلك اللام لأنها لام شمسية، حيث أن الحرف الذي يليها هو حرف الراء.
59

تعديل