تاريخ عمان (توضيح): الفرق بين النسختين

أُضيف 1 بايت ، ‏ قبل 6 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
ط (بوت: قوالب الصيانة و/أو تنسيق)
لا ملخص تعديل
وسمان: تحرير من المحمول تعديل ويب محمول
==التواصل الحضاري بين عمان و[[الصين]]==
 
بدأت العلاقات التجارية بين الصين ومنطقة غرب آسيا وسواحل عمان منذ الألف الثالثة ق.م وبدأ ‏الاهتمام الصيني يزداد بالمنطقة بعد غزو الاسكندر للهند ووسط آسيا سنة 326 ق.مم، ،كماكما ترتب ‏على ظهور إمبراطورية قوية في فارس زمن الإخمينيين والساسانيين اهتمام الصين بأوضاع ‏منطقة الخليج العربي وتم إرسال بعثات صينية لتقصي أوضاع المنطقة منذ بعثة [[جانج جيان]] في ‏القرن الثاني ق.م، وبدأت السفن العمانية في الوصول إلى سواحل الصين الجنوبية والجزر ‏المقابلة لها منذ تلك العصور حاملة منتجاتها ومنتجات الأقاليم المجاورة لها مثل التمور والسمك ‏المجفف واللبان. وعادت تلك السفن في رحلات منتطمة حاملة سلع الصين ومنتجاتها من ‏الأحجار الكريمة والعنبر والمنسوجات والخزف والصناعات الأخرى، حتى أصبحت موانئ ‏عمان مرتبطة بتلك الرحلات ومواعيدها، وأطلق على تلك السفن وتلك الرحلات اسم (سفن ‏الصين) كناية عن السفن العمانية المتجهة إلى الصين.‏
وأستقرت أعداد كبيرة من الجاليات العمانية وغيرها من الجاليات العربية في موانئ الصين، لا ‏سيما ميناء خانفو، بحيث كانت تلك الموانئ أسرع المراكز للتحول إلى الإسلام وثقافته منذ القرن ‏الأول الهجري.‏
وتذكر المصادر الهندية أن هناك طريقا بريا كانت تمر بها سلع الصين ومنتجاتها عبر جبال ‏[[الهمالايا]] وممراتها إلى هضبة الدكن وساحل جوجيرات، حيث كانت في انتظارها السفن العمانية ‏وغيرها من سفن أهل الخليج لنقلها والمتاجرة بها.‏
 
==دور العمانيين في نشر الإسلام في الصين==
نظرا للموقع الجغرافي الإستراتيجي الذي يميز [[سلطنة عمان]] فقد كانت لها علاقات تجارية وبحرية قوية منذ أحقاب متقدمة من تاريخ الملاحة الإنساني، فنشطت تجارة [[حرير|الحرير]] و[[اللبان]] منذ نهايات الألف الثالث قبل الميلاد، فقد حاول [[الأشوريون|الاشوريون]] فرض سيطرتهم على تجارة الشرق التي يقوم العرب فيها بدور الوسطاء فقد عبرت إحدى الوثائق الاكادية القديمة عن نجاح الامبراطور سرجون ملك اكاد (2300 ق م) في جلب مراكب مجان (عُمان).
مستخدم مجهول