افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 58 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
بوت: إزالة تخريب و/أو تنسيق
في النصف الثاني من القرن الثامن للميلاد استقر في "عبيه" عشائر [[تنوخيين|تنوخية]] من بني فوارس وبني عبد الله وعمروها. وكان للتنوخيين في بيروت والمناطق الجبلية المحيطة بها أول إمارة عربية على الساحل الشامي باعتراف الخلافة العباسية في بغداد.
 
وبعد سقوط بيروت بيد [[الصليبيين|الفرنجة]] عام 1110 م لتصبح بارونية تابعة ل[[مملكة القدس]]، لاذ التنوخيون ال مناطقهم الجبلية وأعادوا تنظيم قواهم وعملوا للحفاظ على إمارتهم حيث اقطاعياتهم الوراثية وشنوا غارات على الفرنج في بيروت. ثم انتقلت الولاية إلى البحتريين. وعند قدوم السلطان [[صلاح الدين الايوبي]] بعد معركة حطين 1187 م لفتح بيروت، سانده التنوخيون مما دفعه وللاعتراف بسلتطتهم على غرب الجبل بما فيه عبيه والتي يمكن ان تعتبر النواة الأولى لإمارة اقطاعية مركزية قاعدتها عبيه.
 
بعد الفتح العثماني لبلاد الشام، تقلص نفوذ امارة الغرب بعد ظهور الأسرة المعنية في الشوف. اثر اعتقال فخر الدين في الإستانة عام 1633 هاجم الحزب اليمني بقيادة علي علم الدين عبيه وفتك بالأمراء آل بحتر كما قتل صغارهم. فانقرض فرع الامراء آل بحتر في عبيه. وآلت ممتلكات الامراء البحتريين إلى المعنيين بعد استعادتهم حكم البلاد ومن بعدهم إلى الامراء آل شهاب، حيث استقر في العهد الشهابي في عبيه محمد ملحم حيدر ثم ولده الأمير قعدان الشهابي فأصبحت عبيه في ايامه قاعدة المعارضة الشهابية للأمير بشير الثاني المعروف بالكبير.
* '''صالح بن يحيى''': الأمير الفارس الذي قاد القوة التنوخية التي شاركت المماليك في فتح جزيرة قبرص عام.
 
* '''حمزة بن شهاب الدين أحمد ابن سباط''': الذي ترك تاريخاً هاماً بعنوان " صدق الأخبار" ضّمنه أخبار التنوخيين نقلاً عن صالح بن يحيى واضافات عن تاريخ امارة الغرب والشوف وترجمة للامير جمال الدين عبد الله "السيد" حتى توقفه عن الكتابة سنة 1520 م. حققه ونشره الدكتور عمر عبد السلام تدمري. كما حققت أخبار التنوخيين السيدة
 
* '''الأمير السيد عبد الله التنوخي''': جمع حوله التلاميذ يدرسهم العلوم الدينية والصرف والنحو وعلوم الأبدان. وعندما تكاثروا حوله اخذ يختار من بلغ منهم شأناً وارسلهم إلى القرى لتعليم الأولاد صبياناً وبنات، فكانت عبيه في أيامه منارة علم وهدى. ولا يزال مقامه حتى اليوم قبلة للمؤمنين يزورونه للتبرك.
*'''الشيخ أمين الدين أحمدالتنوخي''': وهو سماحة شيخ عقل الطآئفة المتوفي سنة 1820 ميلادي واسمه : أحمد سيد أحمد أمين الدين التنوخي، وكان هذا الشيخ المبارك على درجة عالية من التقوى والزهادة والعقل والعلم حيث أنّ له علوم متداولة وشروحات للكتاب الكريم معروفة باسمه ومعروف لدى الجميع أنّ الوقف الدرزي بني على إرثه الكبير وإرث السيّد الأمير "ق"واجتمع في وفاته البشيرين الجنبلاطي والشهابي وحملا نعشه لما كانا يكنّا له من إحترام وتقدير، وبعده إنقسمت مشيخة العقل إلى شيخي عقل يزبكي وجنبلاطي (عن كتاب آل عبد الله في لبنان) (أمان الدين).
 
*'''الشيخ أمين الدين عسّاف التنوخي:''' وهو الشيخ المتبتّل والناسك والنورانيّ عاش حياة زهد وورع وتقوى إعتزل الدنيا وإنكب على دراسة كتاب الله والإنقطاع لخدمته وعرف عنه صلاحه وبركته وله مزار يُتبرّك به إلى يومنا هذا قرب مدافن مشايخ آل أمين الدين. ويرجع كلا الشيخين إلى سماحة شيخ مشايخ العقل في حينه الشيخ:
 
*’’’'''الشيخ أمين الدين: بدر الدين التنوخي''' المعروف ب(العينداري): وهو سماحة الشيخ بدر الدين بن حسن بن الشيخ جمال الدين بن القاضي زين الدين بن القاضي أمين الدين، والشيخ بدر الدين هو جدّ أمين الدين في عبيه وكفرفاقود (راجع أل عبد الله التنوخيّون في لبنان" أمان الدين" ) وهو أيضا خال الأمير فخر الدين المعنيّ لأمّه نسب التنوخيّة، كان ساكنا عيندارة ولمّا إعتقل العثمانيّون الأمير فخر الدين المعنيّ إنتقل الشيخ بدر الدين إلى عبيه لمؤآساة أخته نسب ورعاية أبنآءها، وفي زيارته لعيندارة توفي بها وحمل إلى عبيه ودفن في جوار أنسبآئه الأمرآء التنوخيين سنة 1020
 
* '''الوزير [[فؤاد حمزة|فؤاد بك حمزة]]''' 1899 – 1951، الذي تبوأ على أعلى منصب طيلة ربع قرن ما بين 1926 – 1951 في '''المملكة العربية السعودية''' كوكيل وزارة الشؤون الخارجية، من ثم وزير ومستشار '''الملك عبد العزيز'''، كما ترك العديد من المؤلفات بعضها نشر والآخر لا يزال مخطوطاً. ومن كتبه: قلب جزيرة العرب، في بلاد عسير، البلاد العربية السعودية.
*'''الشيخ''' '''حليم أمين الدين''' أمين سرّ الأوقاف في الطآئفة الدرزيّة مقرّه في عبيه
 
* '''توفيق بك حمزة''' 1908 – 1993، مدير مكتب وكيل وزير الخارجية، ثم سفير في باريس وانقرة.
 
* '''العلامة عارف بك النكدي''' 1887 – 1975، من مآثره توليه الأوقاف لطائفة الموحدين الدروز اعادته احياء المدرسة الداودية كمدرسة ثانوية بعد أن وسع بناءها لثلاثة اضعاف مساحته، وانشأته لثلاث وثلاثين مدرسة ابتدائية تابعة لها، كما انشأ المدرسة المعنية في بيروت، ومن حسناته الجارية تأسيسه لمؤسسة بيت اليتيم في السويداء عام 1948 وعبيه عام 1955، ثم تأسيسه المدرسة التنوخية الوطنية في عبيه عام 1963.
 
* '''المطران غريغوار حداد''' مطران بيروت وجبيل للروم الكاثوليك ومؤسس الحركة الإجتماعية.
 
* بقايا قلعة رأس المطّير التي بناها الأمير بدر الدين حسين بن صدقة في أوخر القرن الخامس عشر.
''''''نص غليظ''''''نص غليظ''''''=== أثار الفترة الشهابية ===
* إضافات الأمير قعدان الشهابي على البناء التنوخي الذي سكنه.
 
*''''''ضريح وقبة الشيخ عساف أمين الدين'''
'''
* '''دارة الشيخ امين الدين بن حسين امين الدين.''''''نص غليظ'''
 
* '''دارة الشيخ حسين امين الدين (ملك السفارة البريطانية).'''
* قصر منير حمزة وهو من أثار الفترة الشهابية
 
'''نص غليظ'''=== مبان تراثية أخرى ===
 
* المدرسة العالية الاميركية والكنيسة المدرسة الأنجيلية تم بناءهما سنة 1849 وهما من أقدم المباني الإنجيلية في الشرق الأوسط.
 
{{قضاء عاليه}}
 
 
{{شريط بوابات|لبنان}}
1٬131٬445

تعديل