عوني بكر صدقي: الفرق بين النسختين

تم إضافة 21 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
لا يوجد ملخص تحرير
وهو أبو فائز عوني بن بكر صدقي بن عبد الحميد ابن الملا أيوب العبيدي، ولد في قضاء [[الأعظمية]] عام 1319هـ،[[1319 الموافقهـ]]/[[1901]]م، عاموفي 1901م، وبهاالأعظمية نشأ وتعلم [[القرآن]]، ثم دخل [[مدرسة]] الإمام [[أبي حنيفة]]، وبعدها دار المعلمين وتخرج معلما عام 1921م،[[1921]]م، وعين في [[المدرسة]] الحيدرية ثم في [[المدرسة]] البارودية، ثم تخرج من [[دار المعلمين العالية]] عام 1925م،[[1925]]م، وأصدر (مجلة القبس) عام 1928م،[[1928]]م، وهي [[مجلة]] علمية تهذيبية وبعد ذلك عين مدرسا في [[بغداد]]، ثم نقل إلى [[الموصل]]، وفي عام 1935م نقلت خدماته إلى وزارة الداخلية، وعين مديرا لناحية (الشافعية) ثم عاد إلى [[تعليم|التعليم]]، وفي عام 1940م، عين مديرا لثانوية [[الحلة]]، وفي عام 1945م عين مديرا لمعارف الدليم ([[الأنبار]] حاليا)، ثم مديرا لمعارف [[الكوت]] (واسط)، وفي عام 1951م نقل مديرا لمعارف [[الموصل]].
 
كان عوني في شبابه عنيفا في مقالاته وساهم في نقاشات ومساجلات علمية و[[أدب|أدبية]]، وقد سعى لإنشاء (جمعية المعلمين) قبل [[نقابة|النقابة]]، وأجيزت عام 1943م، وكانت له صلات كثيرة، وأستطاع ان يؤلف [[كتب]] وأبحاث علمية كثيرة وله في [[كتب|الكتب]] المنهجية التي أعتمدتها وزارة التربية و[[تعليم|التعليم]] مشاركة مع [[هاشم الآلوسي]] وأحمد عبد الباقي وعبد المطلب امين.