تيودوريك الرابع: الفرق بين النسختين