افتح القائمة الرئيسية

تغييرات

تم إزالة 33 بايت، ‏ قبل 4 سنوات
 
==النشأة والتعليم==
في قرية "[[قراوة بني حسان]]" ، قضاء [[سلفيت]] ولد عدنان عزيز مرعي عام [[1968]]م ، وفي أحضان أسرة متدينة و ملتزمة ومحافظةومحافظة، تربى ونهل حبه لوطنه ودينه جلله التزامه وانتظامهوانتظم في صفوف دروس التربية التي كان يعدها شباب [[الإخوان المسلمين]] في مساجد القرية لأبنائها فكان محافظا على صلاته، مطيعا لوالديه حنونا على أخوتهصلاته.
بدأ الشهيد دراسته الأساسية في قريته بمدرسة "قراوة بني حسان الإعدادية" حتى الصف الثالث الإعدادي، وتابع دراسته الثانوية وحصل على شهادة الثانوية العامة في مدرسة "بديا" الثانوية، ولحبه وشغفه بالعلم الشرعي التحق "بمعهد قلقيلية الشرعي"، حيث انظم هناك للجماعة الأم " جماعة الإخوان المسلمين" في العام 1987، ولأن القوات الصهيونية التي كانت تبحث عن الشباب المسلم المتدين في كل مكان، داهمت سكنه في مدينة قلقيلية عام 1988م و اعتقلته لمدة 20 يوماً، وبعد خروجه لم يستطع شهيدنا متابعة دراسته، بعد أن كانت القوات الصهيونية تعطل وتعرقل سير معظم المؤسسات التعليمية، وفي الفترة الأخيرة من حياة الشهيد التي أمضاها في الدراسة _ فترة ما بين 92-93 – حيث انظم إلى مقاعد الدراسة في جامعة النجاح الوطنية في كلية الاقتصاد، للتغطية على عمله في كتائب القسام.
 
بدأ دراسته الأساسية في قريته بمدرسة "قراوة بني حسان الإعدادية" حتى الصف الثالث الإعدادي، وتابع دراسته الثانوية وحصل على شهادة [[الثانوية العامة]] في مدرسة "بديا" الثانوية، ولحبه وشغفه بالعلم الشرعي الاسلامي إلتحق "بمعهد قلقيلية الشرعي"، حيث انضم هناك للجماعة الأم "[[جماعة الإخوان المسلمين]]" في العام [[1987]].
نشاطه في الانتفاضة
 
==اعتقاله==
بدأولأن الشهيدقوات دراسته الأساسية في قريته بمدرسة "قراوة بني حسان الإعدادية" حتى الصف الثالث الإعدادي، وتابع دراسته الثانوية وحصل على شهادة الثانوية العامة في مدرسة "بديا" الثانوية، ولحبه وشغفه بالعلم الشرعي التحق "بمعهد قلقيلية الشرعي"، حيث انظم هناك للجماعة الأم " جماعة الإخوان المسلمين" في العام 1987، ولأن القواتالاحتلال الصهيونية التي كانت تبحث عن الشباب المسلم المتدين في كل مكان، داهمت سكنه في مدينة [[قلقيلية]] عام 1988م[[1988]]م و اعتقلته لمدة 20 يوماً، وبعد خروجه لم يستطع شهيدنا متابعة دراسته، بعد أن كانت القوات الصهيونية تعطل وتعرقل سير معظم المؤسسات التعليمية، وفي الفترة الأخيرة من حياة الشهيدحياته التي أمضاها في الدراسة _ فترة ما بين 921992-93 –1993– حيث انظمانضم إلى مقاعد الدراسة في [[جامعة النجاح الوطنية]] في كلية الاقتصاد، للتغطية على عمله في [[كتائب القسام]].
 
==نشاطه في الانتفاضة==
{{مفصلة|الإنتفاضة الأولى}}
فانخرط في صفوف الانتفاضة المباركة وكان من الناشطين و البارزين فيها، وهناك في قريته وخلال أحدى المظاهرات ومداهمات قوات الجيش الصهيوني لها، فرضت عليها نظام حظر التجول، إلا أن شبان القرية تصدوا لتلك القوات، وجرت اشتباكات عنيفة بين القوات الاحتلال و شباب القرية الذين كان من بينهم "ابو مجاهد" عدنان مرعي، الذين أصيب بعيار ناري في ساقه اليمنى ما استدعى نقله إلى المستشفى، واضطرار إخوانه سلوك طريق جبلي على ظهر حصان بسبب منع التجول، ما أدى لإصابته بنزيف حاد فقد خلالها الكثير من الدماء، وبعد سنة من ذلك، أصيب الشهيد بعيارات مطاطية في إحدى المظاهرات، وبعد العديد من الإخباريات الأمنية أصبح "أبو مجاهد" على قائمة المطلوبين للقوات الصهيونية، فكان لا يخرج من القرية إلا متخفياً، وفي يوم عرسه في العام 1989م قامت قوات الاحتلال الصهيوني بمحاصرة القرية ومداهمة المسجد الذي كان يصلي فيه الشهيد صلاة الجمعة وذلك لاعتقاله ولكن قدرة الله عز وجل حالت دون ذلك، فخرج الشهيد من بين أيديهم بسلام وهو يتلو آيات الله: " وجعلنا من بين أيديهم سداً ومن خلفهم سداً فأغشيناهم فهم لا يبصرون " بعد انتحاله شخصية أخرى عن طريق الهوية و ارتدائه الكوفية الفلسطينية والعقال.