سرقوسة: الفرق بين النسختين

تم إضافة 68 بايت ، ‏ قبل 4 سنوات
ط
ط (روبوت: إزالة قوالب: وصلة مقالة مختارة)
وقد خلفه [[ديونيسيوس الثاني]]، الذي طرد من قبل [[ديون]] صهر ديونيسيوس الأول في عام 356 قبل الميلاد. بيد ان حكمه الاستبدادي أدى بدوره إلى طرده، واستعاد ديونيسيوس الثاني العرش في 347 قبل الميلاد. نصب [[تيموليون]] حكومة ديمقراطية عام 345 قبل الميلاد. سلسلة طويلة من الصراعات الداخلية أضعفت سلطة سيراقوسة على الجزيرة ،و حاول تيموليون معالجة هذا الوضع فهزم القرطاجيبن 339 قبل الميلاد قرب [[نهر كريميسوس]]. وتجدد الصراع بين اطراف المدينة من جديد بعد وفاته وانتهى مع صعود طاغيه آخر هو [[اغاثوكليس]]، الذي استولى على السلطة في انقلاب عام 317 قبل الميلاد. واستأنف الحرب ضد قرطاج ونجح في تحقيق نصر معنوي، ناقلا الحرب إلى أرض القرطاجيين الأصلية إفريقيا ومكبدا إياهم خسائر فادحة. بيد ان الحرب انتهت مع معاهدة السلام التي لم تمنع القرطاجيين التدخل في السياسة سيراقوسة بعد موت الطاغية اغاثوكليس (289 قبل الميلاد). ثم دعا المواطنون [[بيروس الإبيري]] من اجل المساعدة. بعد فترة وجيزة في ظل [[إبيروس (منطقة)|سيادة إبيروس]] استولى [[هيرو الثاني]] على السلطة في 275 قبل الميلاد.
 
افتتح هيرو الثاني مرحلة استغرقت خمسين سنة من السلام والرخاء الاقتصادي، خلالها أصبحت سيراقوسة أحد أشهر العواصم في العصر القديم، وقد اصدر ما يسمى ''Lex Hieronica'' والتي اعتمدت بعد ذلك من قبل الرومان في إدارتهم لصقلية، كما قام بتوسيع المسرح وبناء مذبح ضخم، وخلال فترة حكمه كان أشهر مواطنين سيراقوسيين الفيلسوف والعالم [[أرخميدس]]. الذي له العديد من الاختراعات المختلفة منها العسكرية مثل [[مخلب ارخميدس]] و[[سيراكوزيا (سفينة)|سفينة سيراكوزيا]]، واستخدمت لاحقا لمقاومه الحصار الروماني. وعدد من الأدباء مثل [[ثيوكريتوس]] وغيره.
 
خليفة هيرو الثاني كان [[هيرونيموس]] الأصغر (حكم من 215 قبل الميلاد)، كسر السلام مع الرومان، الذين حاصروا المدينة بقيادة القنصل [[ماركوس كلوديوس مارسيلوس]] في عام 214 قبل الميلاد. صمدت المدينة لمدة ثلاثة سنوات، ولكنها سقطت عام 212 قبل الميلاد. ومن المعتقد انها سقطت بسبب أن حزب سلام فتح باب صغير في جدار التفاوض من أجل السلام، ولكن الرومان مروا من خلال الباب واستولوا على المدينة وقتلوا ارخميدس في العملية.